روابط للدخول

أبرز ما تناولته الصحافة الكردية يوم الجمعة


كتبت صحيفة خبات نقلا عن رئيس كتلة التحالف الكردستاني في البرلمان العراقي د فؤاد معصوم ان التحالف الكردستاني سوف يعلن خلال الايام القليلة القادمة قائمة باسماء مرشحيه الى انتخابات البرلمان العراقي المقبلة في محافظات العراق كافة. واضاف معصوم ان قيادة التحالف الكردستاني تناقش اسماء مرشحيها الذين سوف يمثلون التحالف في الانتخابات المقبلة، مشيرا الى ان قيادة الحزبين الدجيمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني قد باشرا في الحوار مع القوى والاحزاب السياسية الكردستانية في الاقليم للتوصل الى تشكيل تحالف كردستاني خلال الايام القليلة المقبلة مؤكدا ان المناقشات مع هذه الاحزاب لم تنته كما لم يتم التوصل الى اتفاق نهائي بهذا الصدد.
تناولت الصحيفة ما ادلى به رئيس حكومة اقليم كردستان السابق نيجيرفان بارزاني خلال لقاء له مع قناة knn التلفزيونية حول زيارته الاخيرة الى تركيا حيث قال انه اجتمع مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بعيدا عن وسائل الاعلام وبحث معه كيفية تطوير العلاقات بين تركيا والعراق وتركيا واقليم كردستان بشكل خاص وهو ما يمثل من وجهة نظره تقدما كبيرا، واضاف بارزاني و فيما يخص حركة التغيير وعلاقة الاحزاب السياسية معها انه ببساطة لا يمكن ان تجاهل حركة تملك 25 مقعدا في البرلمان وانكار وجودها مشيرا الى انه ليس هينا ان تحرز حركة سياسية في انتخابات ديمقراطية مثل انتخابات اقليم كردستان 25 كرسيا واضاف ان عليهم ان يتعاملوا بواقعية مع هذه الواقع وان تبذل كل الجهود من اجل ان تكون العلاقة مع هذه الحركة علاقة جيدة مشيرا الى انه لا يقصد علاقة الحزب الديمقراطي الكردستاني مع الحركة فقط بل وعلاقة الاتحاد الوطني الكردستاني معها وعلاقة كل الاحزاب السياسية الاخرى.
صحيفة كوردستاني نوى نشرت على صدر صفحتها الاولى خبر اللقاء الذي جرى بين رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي والذي تناول بالبحث والمناقشة عددا من القضايا الخاصة بالوضع السياسي في العراق ومنها مسألة الانتخابات البرلمانية المقبلة وزيارة الرئيس طاباني الى فرنسا. وقد اشار الرئيس طالباني في تصريح صحفي الى ان مواقف الطرفين في كل القضايا التي بحثت كانت مواقف موحدة وعبر طالباني عن دعمه وتأييده لجهود رئيس الوزراء نوري المالكي في الدفاع عن سيادة العراق ومحاربة الارهاب فيما اشار نوري المالكي الى ان هذه اللقاءات تندرج في اطار التشاور الدائم مع فخامة الرئيس.
تناولت الصحيفة اعلان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ان مجلس الرئاسة قد اقترح 18 من كانون ثاني المقبل موعدا لاجراء الانتخابات بدلا من 21 من الشهر نفسه لان الموعد الثاني يتزامن مع مراسيم احياء اربعينية الامام الحسين في كربلاء. واضافت الصحيفة ان فرج الحيدري رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد اعلن بحضور ممثل الامين العام للامم المتحدة ان عدد مقاعد البرلمان العراقي المقبل سوف تكون 323 مقعدا بدلا عن 275 وهو ما ينسجم مع القانون الجديد للانتخابات الذي حدد لكل 100 ألف نسمة كرسيا واحدا مما يعني ان سكان العراق قد ارتفع تعدادهم الى 32 مليون نسمة ، واضاف الحيدري ان عدد الناخبين قد بات 19 مليون ناخب يحق له الاقتراع . ونقلت الصحيفة عن عضو المفوضية العليا سردار عبد الكريم قوله ان هذا لا يزال مقترح تحت المناقشة وان المفوضية لم تعتمده كقرار. فيما اعلن عضو المفوضية قاسم العبودي ان المقاعد تتوزع كالاتي حيث حصلت بغداد على 68 مقعدا ونينوى 31 والبصرة 24 وذي قار 18 وبابل 16 والسليمانية 15 والانبار واربيل 14 مقعدا لكل منهما وديالى 13 فيما اشتركت محافظات كركوك وصلاح الدين والنجف بحصة 12 مقعد وواسط والديوانية 11 مقعدا وميسان وكربلاء 10 مقاعد ودهوك 9 والمثنى 7 وان مجموع المقاعد المخصصة للاقليات هي 8 مقاعد بينها خمسة مقاعد للمسيحيين في بغداد الموصل واربيل وكركوك ودهوك ، واضافت المفوضية العليا انها تملك الان 7500 مركز اقتراع في عموم العراق اضافة الى 52 محطة.
XS
SM
MD
LG