روابط للدخول

نقابيون يطالبون بتشريع قانون للعمل في العراق


ضرورة الإسراع في تشريع قانون العمل في العراق كان من بين ابرز محاور المؤتمر الذي عقده الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق.

وبحسب نائب رئيس الاتحاد جبار طارش الدراجي فانه وبرغم الانتهاء من كتابة ومناقشة مسودة قانون العمل الجديد في العراق، إلا أن القانون لم يرسل حتى الآن إلى مجلس النواب العراقي لإقراره.
رئيس اتحاد الصناعات العراقية هاشم ذنون الاطرقجي حمل الحكومة العراقية مسؤولية تأخير إقرار قانون العمل، لافتا إلى أن القانون الجديد، فيما لو اقر فانه سيحسن كثيرا ظروف العمل في العراق لأنه راعى المعايير الدولية والإنسانية في التعامل مع العامل العراقي
يذكر أن قرارا صدر في عام 1987من قبل مجلس قيادة الثورة في زمن النظام السابق ألغيت بموجبه جميع القوانين التي تنظم العمل في العراق، وتم تحويل العمال إلى موظفين، حيث لا يزال العمل جاريا بهذا القرار حتى الآن. وتصف رئيس نقابة الكهرباء العراقية هاشمية محسن هذا القرار بأنه الأشد وطأة على العامل العراقي داعية إلى ضرورة الإسراع بتشريع القوانين التي من شانها رفع الحيف عن الطبقة العاملة في العراق بحسب تعبيرها.
وتؤكد محسن في حديث لإذاعة العراق الحر أن جميع المطالبات والاعتصامات التي نظمتها النقابات العمالية في العراق للمطالبة بتشريع قانون جديد للعمل لم تجد لها آذانا صاغية من قبل الحكومة العراقية أو مجلس النواب
فيما يشير عضو اتحاد نقابات العمال في العراق عدنان جبار عباس الى ان الانشطة والتظاهرات المطالبة بتشريع قانون العمل ستستمر من اجل الضغط على الحكومة ومجلس النواب لسن القانون الجديد بأسرع وقت ممكن.
XS
SM
MD
LG