روابط للدخول

الاعلان في بغداد عن تحالف جديد باسم "الوحدة الوطنية"


ظهر السبت ائتلاف جديد سمي بتحالف الوحدة الوطنية ويضم ما يقارب 72 كيانا سياسيا.

وبعض تلك الكيانات انشق عن جبهة التوافق والائتلاف الوطني، وبعضها الاخر كيانات وشخصيات تدخل للمرة الاولى في العملية السياسية.
وقال نائب امين عام تحالف الوحدة الوطنية عبد العظيم محمد ان التحالف الجديد "ضم مجلس الحوار الوطني بقيادة النائب خلف العليان وكتلة ارض السلام بقيادة نافع الامارة والكتلة الاصيلة بقيادة حسين الموسوي وكتلة انصار الرسالة وتيار الرافدين بقيادة حسين موسى الى جانب كيانات وتكتلات سياسية اخرى"، مضيفا ان "التحالف شكل للوقوف بوجه عودة تكتل الائتلافات على اسس قومية ودينية".
وقال امين عام جبهة الحوار خلف العليان ان "التحالف لن ينظم الى اي ائتلاف حالي وسيدخل الائتلاف منفردا، كما ان الاندماج وتشكيل التحالفات مع ائتلافات اخرى سيكون بعد الانتخابات المقبلة".
واضاف امين عام جبهة الحوار خلف العليان ان "برنامج ائتلاف الوحدة يظم مبادئ يتفق عليها الشعب العراقي حي يتضمن الحفاظ على وحدة العراق ومنع التدخلات الخارجية وبناء العراق وجلب الاستثمارات والنهوض بالتعليم والاقتصاد والصناعة".
وتتشابه البرامج السياسية بين الائتلافات والتكتلات الحالية واغلبها يتضمن الوطنية وعدم تجزئة البلد.
واكد امين عام تيارالرافدين حسين موسى ان"الانتخابات المقبلة ستفصل بين من ينفذ برنامجه السياسي وبين من يتركه ولايلتزم به حيث اغلب البرامج تتضمن حاليا الوطنية وعدم تجزئة البلد وتقديم الخدمات ومكافحة الفساد الاداري والمالي".
وتستمر الكيانات السياسية بالتكتل والائتلاف استعدادا للانتخابات التشريعية المقبلة فيما تترقب الاوساط الشعبية موعد الانتخابات لتقرر من منها سيدخل البرلمان.
XS
SM
MD
LG