روابط للدخول

الصحافة الأردنية تهتم بالانتخابات العراقية


تقول صحيفة الرأي إن مفوضية الانتخابات العراقية دعت إلى إرجاء الاقتراع المقرر في 16 كانون الثاني إلى شباط عام 2010 بعد فشل البرلمان مرة أخرى في الاتفاق على القانون المنظم للتصويت.

وصرح رئيس المفوضية فرج الحيدري بأنه اذا اصر البرلمان على اجراء الانتخابات في الموعد المقرر فلن تضمن المفوضية اجراء الاقتراع وفق المعايير الدولية نظرا لضيق وقت التحضير. وقال الحيدري :عملية تأخير اقرار قانون الانتخابات وضعنا في موقف لا نحسد عليه. وتأخير اقرار القانون واصرار القادة السياسيين على عدم تأجيل الانتخابات سوف يجعلنا نلغي بعض الاجراءات مما قد يجعلها غير كاملة ولا تطابق المعايير الدولية.
من جهة ثانية استنكر رجال الدين الشيعة خلال خطبة صلاة الجمعة الامتيازات التي طالب بها النواب العراقيون، داعين الى الابتعاد عن المصالح الشخصية والعمل على اقرار قانون الانتخابات التشريعية. وقال ممثل المرجع الشيعي الكبير اية الله علي السيستاني في كربلاء احمد الصافي ان نسبة كبيرة من اعضاء مجلس النواب، تصل الى ثلاثة اخماس، يصوتون على امتياز خاص بهم. مشيرا الى مطالبة النواب بتمليكهم اراض على نهر دجلة والحصول على جوازات سفر دبلوماسية لهم ولعوائلهم.
وتنشر الدستور انه مع خروج العراق من المذبحة الطائفية التى اندلعت بعد عام 2003 زادت فيما يبدو جرائم العنف من السطو على البنوك والهجوم على المنازل وعمليات الخطف. وسلطت الاضواء على الجريمة المنظمة مع تراجع هجمات المسلحين وعادة ما ترتبط الفصائل المسلحة بعلاقات غامضة مع المجرمين لكنها تكون في بعض الاحيان قوية. لكن يصعب الحصول على ارقام معتمدة لحالات الخطف في وطن مازال مخربا بسبب التفجيرات اليومية. وتبعا لما يردده المواطنون فان حالات الخطف خصوصا للاطفال يبدو انها زادت. وأفسحت الفوضى التي تبعت سقوط صدام حسين قبل أكثر من ست سنوات المجال امام عناصر من النظام السابق ودفعت المجرمين لاقتحام مجال العمل في الخطف. وقال المتحدث باسم خطة فرض القانون اللواء قاسم الموسوي انه لا توجد زيادة في حالات الخطف لكنها اضحت ملحوظة اكثر بسبب انخفاض الانفجارات واطلاق النار والهجمات الاخرى.
من اخبار الرياضة تقول العرب اليوم ان فريق النادي الاهلي الاردني يستهل مشواره في منافسات بطولة الأندية الآسيوية الثانية عشرة لكرة اليد حين يواجه نظيره الجيش العراقي في انطلاق منافسات المجموعة الثالثة من البطولة بمشاركة 17 فريقاً آسيوياً ويطمح ممثل اليد الاردنية الى تخطي حاجز الدور الاول حيث يقع الاهلي في المجموعة الثالثة التي تضم الصليبخات الكويتي والسد اللبناني والجيش العراقي وبلا شك فإن الاهلي الاردني سيسعى لاستهلال مثالي عبر المحطة العراقية الا ان الطريق لن تكون مفروشة بالورود.
XS
SM
MD
LG