روابط للدخول

الكردستاني يتهم السامرائي بالانحياز لعرب كركوك


اتهم التحاف الكردستاني رئيس مجلس النواب اياد السامرائي بالانحياز الى المكون العربي في قضية تنظيم الانتخابات في كركوك.

الجدل الحاد والمستمر في مجلس النواب العراقي حول قانون الانتخابات وعقدته المستعصية حتى الان كركوك، بدأ يطرح أعراضه الجانبية التي تدفع باتجاه المزيد من التعقيد لسبل التوصل الى حل يرضي جميع الاطراف.
وفي هذا الاطار اتهم التحالف الكردستاني رئيس مجلس النواب اياد السامرائي بالانحياز للمكون العربي في قضية كركوك، وهو ما يتعارض مع دوره ومهمته كراع اساس لمحاولات ايجاد حل لمشكلة قانون الانتخابات.
النائب عن التحالف الكردستاني خالد شواني قال ان هذا الانحياز بدأنا نلمسه بشكل مباشر اثناء الاجتماعات الاخيرة ، موضحا ان السامرائي لا يعرض في الاجتماعات الاراء والمقترحات التي يرفضها العرب والتركمان.
ويقول شواني في تصريح لاذاعة العراق الحر ان التحالف الكردستاني ابلغ موقفه هذا لرئيس المجلس الذي اكد انه يقف على مسافة واحدة من جميع الاطراف.
وكان مجلس النواب قد بدأ مطلع الشهر الماضي مناقشة قانون الانتخابات الا ان تعثر محاولات تمريره ودفع رئيس المجلس الى رفعه الى المجلس السياسي للامن الوطني في محاولة لايجاد حل توافقي، غير ان هذا الاخير اخفق فيما اخفق فيه مجلس النواب واعاد الكرة مرة اخرى الى ملعب البرلمان الذي مازال رئيسه يدير مفاوضات شاقة لتمرير القانون.
المستشار الاعلامي لرئيس مجلس النواب عبد الجبار المشهداني يقول ان حساسية قضية كركوك تجعل الوصول الى حل يرضي الجميع مهمة صعبة.
وتعليقا على تحذير التحالف الكردستاني من الذهاب الى التصويت على القانون كما حصل مع قانون انتخابات مجالس المحافظات في الثاني والعشرين من تموز من العام الماضي يقول المشهداني ان رئيس المجلس لو كان راغبا بالذهاب الى التصويت لذهب منذ البداية، خاصة ان هناك اطرافا في البرلمان تدفع باتجاه ذلك.
يرى المشهداني ان استغلال بعض الاطراف قضية كركوك لاغراض الدعاية الانتخابية بدأ يعقد المفاوضات الراهنة.
XS
SM
MD
LG