روابط للدخول

صحف القاهرة قلقة من الوضع الإنساني في معسكر أشرف


كان تصويت البرلمان العراقي على مشروع قانون الانتخابات الجديد القضية الأساسية التي اهتمت بها صحف القاهرة في إطار متابعاتها للشأن العراقي خاصة في ظل استمرار الخلاف بشأن قضية كركوك

كما اهتمت الصحف ببعض الأنباء التي وردت عن ممارسة العراق ضغوطا من أجل الموافقة على عودته إلى النادي النووي بينما ركزت اليوم السابع المستقلة على بيان أصدرته الأمم المتحدة حول الأوضاع المتدهورة داخل معسكر أشرف.
أشارت الأهرام شبه الرسمية نقلا عن مصادر برلمانية عراقية إلى أن البرلمان العراقي سيصوت على قانون الانتخابات الرئيسي وذكرت الصحيفة المصرية أنه تمت إحالة مشروع قانون الانتخابات بعد إجراء تعديلات عليه من قبل مجلس الرئاسة العراقية إلى اللجنة القانونية بمجلس النواب العراقي‏ لكن الأهرام لفتت في الوقت نفسه إلى أن‏ الخلافات مازالت مستمرة بين الكتل السياسية خاصة فيما يتعلق بقضية كركوك وإجراء الانتخابات فيها‏.‏
وعلى صعيد آخر عادت اليوم السابع المستقلة لرصد تدهور الأوضاع الإنسانية داخل معسكر أشرف الذي يضم مجاهدي خلق المعارضة للنظام الإيراني فنطالع في الصحيفة بيان أصدرته بعثة الأمم المتحدة إلى العراق أعربت فيه عن قلقها من استمرار الوضع الإنساني السيئ داخل المعسكر مؤكدة على التزام بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق طوال فترة هذه المرحلة الحرجة بمراقبة الوضع في المخيم بشكل يومي ودعت الأمم المتحدة- في البيان- المجتمع الدولي إلى تقديم كل المساعدات الممكنة لإعادة توطين أولئك الذين يرغبون في مغادرة المخيم إلى بلدان ثالثة مواصلة دعوتها لحماية سكان أشرف من الترحيل القسري أو الطرد أو العودة إلى بلادهم بما يخالف مبدأ عدم الإعادة القسرية.
وأخيرا ذكرت المصري اليوم المستقلة- نقلا عن أنباء وردت بالصحف العالمية- أن العراق بدأ يمارس ضغوطاً على الوكالة الدولية للطاقة الذرية والأمم المتحدة من أجل الموافقة على عودته إلى النادي النووي وذلك بعد ما يقرب من 19 سنة من خطط الحرب الأميركية والبريطانية التي دمرت آخر مفاعلين نوويين أنشأهما الرئيس العراقي السابق صدام حسين وأوضحت المصري اليوم أن الحكومة العراقية طلبت من هيئة الصناعة النووية الفرنسية إعادة بناء واحد على الأقل من المفاعلين اللذين تم تدميرهما في بداية حرب الخليج الأولى مشيرة إلى أن بغداد تتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتوسيع وتحديد المجالات البحثية بحيث يمكن تطبيق التكنولوجيا النووية لأغراض سلمية.
XS
SM
MD
LG