روابط للدخول

قرار الغاء تخاويل التصوير حديث الصحف البغدادية



صحف بغداد ليوم الخميس تناقلت قرار قيادة عمليات بغداد إلغاء جميع التخاويل الممنوحة من قبلها لعجلات النقل التلفزيوني المباشر (sng) لجميع القنوات الفضائية. لتناط عملية منحها مستقبلا بهيئة الاعلام والاتصالات المستقلة. ما دفع بالاعلاميين الى التحذير من ان يكون ذلك مدخلاً لضغوط سياسية على الصحافة في غياب التشريعات القانونية الواضحة.
وفي سياق آخر كان افق التعاون بين العراق وفرنسا هو حديث السفير الفرنسي لدى بغداد بوريس بوالون لصحيفة الزمان بطبعتها البغدادية ليكشف عن عزم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اعلان مشروعين استراتيجيين خلال العام المقبل، الاول يتضمن افتتاح مقر لمؤسسة فرنسية تنموية كبيرة في العراق تأخذ على عاتقها مساعدة العراقيين في تطوير الاقتصاد واعادة التنمية والاعمار، اما المشروع الآخر، فهو عبارة عن مخطط طموح لتطوير الزراعة المتأخرة في بلاد مابين النهرين، شعوراً من ساركوزي (كما يقول السفير) بأهمية تطوير هذا القطاع ليدعم الاقتصاد العراقي الذي يعتمد بشكل اساس على الانتاج النفطي.
"استثمار التفجيرات الاخيرة كورقة ضغط في الحملات الانتخابية" هو ما تناولته جريدة الصباح الجديد في صفحتها الاولى لتقول إن تفجيرات بغداد الدامية الاحد الماضي قد وضعت رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في موقف حساس وعرضة للانتقادات، خصوصاً من جانب حلفائه السابقين بعد قراره خوض الانتخابات التشريعية المقبلة بائتلاف منفصل عنهم. في حين يرى علي الموسوي المستشار الإعلامي للمالكي أن الإستراتيجية التي يتبناها الخصوم لا تعمل على ابراز الايجابيات في برنامجهم الانتخابي، إنما تتبنى محاولة إلحاق الضرر بالآخر.
وفي الشأن السياسي ايضاً لكن في صحيفة المشرق نقرأ عن حملة جمع التواقيع لاقالة النائب الاول لرئيس مجلس النواب خالد العطية وسحب الثقة منه والتي كشفتِ عنها النائبة شذى الموسوي عضو كتلة الائتلاف العراقي الموحد في تصريح للمشرق. مؤكدة ان المساعي لإقالة العطية تأتي بعد ان تمادى في اعاقة عمل البرلمان والدور الذي مارسه في تعطيل استجواب وزير النفط حسين الشهرستاني على حد قولها.
واشارت النائبة الى ان تخلي كتلة التحالف الكردستاني عن دعم النائب الاول هو ما كفل تمرير جمع التواقيع والمضي بها، وحسبما نشر في صحيفة المشرق.
XS
SM
MD
LG