روابط للدخول

زيباري: مباحثاتنا مستمرة مع ماليزيا لاستعادة الدايني


قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن المباحثات ما تزال مستمرة مع السلطات الماليزية لاستعادة النائب المطلوب للقضاء العراقي محمد الدايني.

وأضاف زيباري ان وفدا من وزارة الداخلية العراقية ومجلس القضاء الأعلى يتواجدون حاليا في ماليزيا لمتابعة هذه القضية، في وقت دعت فيه قوى نيابية إلى ضرورة فسح المجال أمام القضاء العراقي ليأخذ مجراه بقضية النائب الدايني بعيدا عن التدخلات السياسية.
واكد وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري أن الوزارة أبلغت الجانب الماليزي بضرورة "التحفظ على الدايني لحين اكتمال إجراءات تسليمه للعراق"، مضيفا أن "وزارة الداخلية ومجلس القضاء الأعلى يعكفان الآن على إعداد ملف خاص بقضية النائب محمد الدايني، استعدادا لتسلمه من السلطات الماليزية، إضافة إلى تهيئة طائرة خاصة تقوم بجلبه إلى العراق":
زيباري أوضح أن المباحثات مستمرة مع الحكومة الماليزية لتسليم الدايني إلى السلطات العراقية، لافتا إلى أن وفدا من مسؤولين في وزارة الداخلية العراقية ومجلس القضاء الأعلى يتواجدون حاليا في ماليزيا لمتابعة هذه القضية:
وكان البرلمان العراقي قرر في الخامس والعشرين من شباط الماضي بالأغلبية رفع الحصانة عن النائب محمد الدايني على خلفية اتهامات وجهت إليه من قبل وزارة الداخلية عن عدد من أعمال عنف، منها التفجير الانتحاري بحزام ناسف داخل كافتيريا البرلمان في نيسان ألفين وسبعة والذي أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص بينهم النائب عن جبهة الحوار محمد عوض.
ويعرب المتحدث باسم مجلس القضاء الأعلى عبد الستار البيرقدار في حديث لإذاعة العراق الحر عن أمله في أن يتم تسليم الدايني إلى القضاء العراقي حال وصوله إلى البلاد، مبينا انه سيخضع للتحقيق وفي حال تمت إدانته فانه سيحاسب وفق القانون العراقي.
ضرورة فسح المجال أمام القضاء العراقي ليأخذ مجراه في التحقيق مع النائب محمد الدايني بعيدا عن التدخلات السياسية بحسب النائبة عن الائتلاف العراقي الموحد ليلي الخفاجي.
وتشدد الخفاجي في حديث لإذاعة العراق الحر على ضرورة الكشف عن ملابسات حادثة هروب الدايني من العراق ومحاسبة الجهات التي ساعدته في تحقيق ذلك.
XS
SM
MD
LG