روابط للدخول

تعليق الدراسة في المستنصرية..تداعيات واسباب


الجامعة المستنصرية

الجامعة المستنصرية

قرار الحكومة بتعليق الدراسة في الجامعة المستنصرية أسبوعا واحدا رافقه منع النشاطات الحزبية والسياسية بالإضافة الى إغلاق الاتحادات والروابط الطلابية وحظر نشاطها داخل الجامعة.

البيان الحكومي الذي صدر الأسبوع الماضي جاء على خلفية وقوع أعمال الشغب التي تثيرها بعض العصابات والأفراد غير المنضبطين في الجامعة بحسب البيان. الطالبة هند رحيم عرضت لإذاعة العراق الحر صورة ً لمشهد الجامعة المستنصرية قبيل ايقاف الدراسة في كلياتها.
من جانبه رئيس الجامعة د.فلاح الاسدي ابلغ إذاعة العراق الحر ان قرار التعليق الذي شمل ثلاثة من مواقع الجامعة المستنصرية جاء نتيجة قيام من اسماهم بالروابط الطلابية بالتدخل في سير العملية التدريسية اضافة الى حادث اعتداء على احد الأساتذة.
ويرى معنيون ان قضية تعين رئيس جديد للجامعة المستنصرية ومطالبة البعض بالإبقاء على الرئيس الأسبق كانت مصدر توتر ساد أجواء اغلب كليات الجامعة.
من جانبه نقل الطالب مقدام خالد وجهاً آخر من قصة الجامعة المستنصرية متمثلا في اعتراض بعض الطلبة على نتائج الدور الثاني.
وتتفق الطالبة في الجامعة المستنصرية هند رحيم مع زميلها حول تردي اهتمام الطلبة دراسيا مع جهود اساتذتهم.
لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب دعت خلال مؤتمر صحفي عقدته الخميس الحكومة الى العدول عن قرار تعليق الدراسة وإيكال مسؤولية حفظ الامن الى القوات الامنية.
رئيس اللجنة علاء مكي اوضح ان لجنته رشحت ثلاثة من الاساتذة التدريسيين وقدمت اسماءهم الى وزارة التعليم لاختيار احدهم رئيسا للجامعة.
وينص القانون على أن تسمي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مرشحها لمنصب رئيس للجامعة ثم تستحصل مصادقة مجلس الوزراء عليه، وهذا ما اوضحته الناطقة باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي سهام الشجيري في حديثها لاذاعة العراق الحر .
يذكر ان وزير التعليم العالي عبد ذياب العجيلي وتمهيدا لاعادة الدوام الى كليات الجامعة المستنصرية اتفق مع قائد عمليات بغداد الفريق الركن عبود كنبر في اجتماع مشترك عقد مؤخرا على آلية تهدف الى فرض الامن والنظام داخل الجامعة المستنصرية وخارجها.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG