روابط للدخول

صحف القاهرة: مصر تدعم العراق ووحدة شعبه


الجامع الأزهر في القاهرة

الجامع الأزهر في القاهرة

واصلت صحف القاهرة اهتمامها بنتائج اجتماع وزراء داخلية دول جوار العراق الذي انعقد في شرم الشيخ.

نقلت صحف القاهرة عن وزير الداخلية المصري اللواء حبيب العادلي في حوار موسع أجراه مع وسائل الإعلام أن مصر حرصت على إنجاح اجتماع شرم الشيخ وهو يصب فيما سبق من اجتماعات تتعلق بالعراق‏، لكن هذه المرة كان للاجتماع خصوصية فهو يأتي بعد قرار سحب القوات الأمريكية والعراقيون مقبلون على الانتخابات البرلمانية في يناير المقبل‏،‏ وهو ما يتطلب وحدتهم والبعد عن الطائفية وتوحيد صفوفهم لصالح بلدهم،‏ على حد تعبير الوزير المصري الذي أضاف أن ذلك كان هو الهدف لضمان وحدة الشعب العراقي‏، وحول الأزمة السورية العراقية قال العادلي إنه بالتعامل بالمنظور الأمني مع القضية قد يكون هناك خلافا في الرأي لكن ليس خلافا في الهدف‏، وسارت الأمور خلال الاجتماع بالطريقة التي حدثت‏.‏ وزاد الوزير المصري في حديثه إلى وسائل الإعلام المصرية إن ما يحسب للجميع الحرص على دعم العراق والتعاون وعدم السماح بحدوث ما يسبب قلاقل أو الإخلال بالأمن في العراق‏,‏ وتأثيره على دول الجوار‏.

في سياق آخر تبرز صحيفة الأهرام المصرية ما كشفته إحدى الصحف الفرنسية من أن إسرائيل تستعد لتوجيه ضربة عسكرية إلى إيران، وتقول إن مجلة لاكنار انشنايه الأسبوعية الفرنسية كشفت عن أن إسرائيل تستعد لمهاجمة إيران بعد شهر ديسمبر المقبل‏، مشيرة إلى أن إسرائيل قد عقدت صفقة مع رجل أعمال فرنسي لإمداد وحدات النخبة العسكرية الإسرائيلية بوجبات خاصة توزع على أفرادها أثناء القتال وقالت انه تم استدعاء جنود احتياط إسرائيليين يقيمون في الخارج ليعودوا إلى وحداتهم في الفترة مابين شهري نوفمبر وديسمبر المقبلين، وكشفت المجلة الفرنسية النقاب عن أن إسرائيل تخطط لتصفية علماء يعملون في البرنامج النووي الإيراني‏,‏ إضافة إلى القيام بأنشطة ضد حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني‏‏.

أخيرا في صدر صفحتها الأولى تنقل المصري اليوم المستقلة عن وزير الخارجية البريطاني الأسبق اللورد ديفيد أوين، مؤلف كتاب «اعتلال مع البقاء في السلطة»، إن «طول البقاء في السلطة يؤدى للنرجسية، وتساعد الإجراءات الأمنية حول الرؤساء على عزلهم عن العالم ما يولد لديهم شعوراً بأنهم يعلمون كل شيء، ولذلك يجب ألا يبقى رئيس في السلطة أكثر من ٨ سنوات.
XS
SM
MD
LG