روابط للدخول

مشاريع للإستثمار يعرضها العراق في مؤتمر بواشنطن


رئيس الوزراء العراقي يتحدث في غرفة التجارة الأميركية بواشنطن

رئيس الوزراء العراقي يتحدث في غرفة التجارة الأميركية بواشنطن

يعتزم المسؤولون الحكوميون في العراق عرض نحو 750 مشروعاً استثمارياً على شركات أميركية وعالمية أخرى خلال مؤتمر سيُعقد في العشرين والحادي والعشرين من الشهر الحالي في واشنطن.
ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن رئيس الهيئة الوطنية العراقية للاستثمار سامي الأعرجي تفاؤله بأن يشهد هذا المؤتمر محادثات قد تؤدي إلى إبرام عقود من شأنها مساعدة العراق على تطوير قطاعات النفط والكهرباء والزراعة وغيرها من القطاعات الضعيفة الأداء في البلاد.
وعمد نحو 200 من الشركات ورجال الأعمال على التسجيل للمشاركة في أعمال هذا المؤتمر الذي يتوقع منظموه أن يرتفع هذا العدد في الأيام القادمة. مع مشاركة عدد من الوزراء العراقيين والمحافظين وأعضاء مجلس النواب وغيرهم من المسؤولين.
وسيناقش المؤتمر فرص الاستثمار المتوفرة في العراق الذي يمثل أرضا خصبة تجذب اليها رؤوس الأعمال وهذا ما أكده المتحدث باسم السفارة الامريكية في بغداد فيليب فرين الى مراسلة اذاعة العراق الحر.
وما زال أعضاء مجلس النواب يبحثون في تعديل قانون الاستثمار لتيسير حصول الشركات الأجنبية على أراضٍ لتنفيذ مشاريعها.
الأعرجي اعرب عن تفاؤله بان تتم المصادقة على مشروع تعديل قانون الإستثمار قريبا ،وهذا ما يأمله أيضا المتحدث فرين ، مبيناً ان تعديل القانون سيكون عنصر جذب للشركات الأمريكية المستثمرة في العراق.
ويُبدي العديد من الشركات الاستثمارية تحفظها على بعض الشروط التي فرضها قانون الاستثمار ومنها ما يتعلق بحق التملك.
الخبير الاقتصادي هلال الطعان نبه الى نجاح إقليم كردستان في تجاوز هذه العقبة.
وكانت نائبة السفير الأمريكي في العراق للشؤون الاقتصادية السفيرة باتريسيا هازلك ذكرت خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس هيئة الاستثمار الاربعاء بأن الأسئلة التي تتلقاها من المستثمرين الأجانب المهتمين بالعراق تتعلق بالإصلاح التنظيمي وقوانين الاستثمار والقطاع المصرفي. وكشفت السفيرة عن أن الموضوع الأمني لا يمثل أبرز اهتمامات المستثمرين لكن المحلل الاقتصادي هلال الطعان يعتقد ان عراقيل إدارية وامنية ما زالت تعيق انتعاش بيئة الاستثمار الأجنبي في العراق.
المتحدث الرسمي باسم السفارة الأمريكية ببغداد فيليب فرين ذكر خلال حديثه لمراسلة اذاعة العراق الحر ان اغلب الشركات الأميركية الكبيرة تعنى بقطاع النفط والغاز فضلا عن اهتمامها بمشاريع البنية التحتية مشيرا الى ان حوالي 200 شركة أميركية وعالمية ستشارك في مؤتمر واشنطن، منوها الى عدة مؤتمرات دولية عقدت لدعم الاستثمار في العراق واخرى ستعقد في دول أخرى.
مؤتمر الاستثمار في واشنطن سيدور حول 12 محوراً في مجالات النفط والغاز والصناعة والزراعة والموارد المائية والنقل والإتصالات والصحة والتربية والتعليم وغيرها. ويؤكد رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار سامي الأعرجي ان الهيئة ستحمل معها الى واشنطن عروضاً لـ 750 مشروعاً استثمارياً كبيراً في العراق ،مع تقديم وسائل جذب تتمثل بحزمة من التشريعات الداعمة للإستثمار بالإضافة الى توفير بيئة امنية جيدة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG