روابط للدخول

صحافة اردنية


بث المسلسل الانكليزي "بيت صدام" في تونس يثير جدلا , وتدافع قناة نسمة تي في التي تبثه عنه باعتبار أنه "عمل فني روائي وليس وثائقيا، لكن عدة صحف تونسية انتقدت عرضه معتبرة أنه مسلسل متحامل ويفتقر إلى الموضوعية.

تقول صحيفة الراي ان الاجهزة الامنية القت القبض على عراقي بتهمة الاحتيال على احد مواطنيه بعد ان اخذ منه مبلغ 5 الاف دولار مقابل عمل تأشيرة إلى السويد وفق ما أفاد مصدر امني. وقال المصدر أن عراقياً اشتكي انه تعرف على شخص من ذات جنسيته وأوهمه أن باستطاعته عمل تأشيرة له الى السويد مقابل مبلغ 5 الاف دولار, وانه بعد اعطائه المبلغ توارى الشخص المشتكى عليه عن الانظار الامر الذي دفع المشتكي بالادعاء عليه حيث تم القاء القبض على الشخص المشتكى عليه وتبين انه مطلوب لإدارة حماية الأسرة وما زال التحقيق جاريا.

وتقول الغد ان بدء بث المسلسل الانكليزي "بيت صدام" في تونس أحيا الجدال الذي سبق أن اثاره ففي حين دافعت قناة نسمة تي في التي تبث المسلسل عنه باعتبار أنه "عمل فني روائي وليس وثائقيا، انتقدت عدة صحف تونسية عرضه معتبرة أنه مسلسل متحامل ويفتقر إلى الموضوعية.وأوضحت القناة أن المسلسل يقدم شخصية الرئيس العراقي الراحل مستعرضا صورا من حياته في وسطه العائلي ومحيطه السياسي والاجتماعي في إطار سيناريو تلفزي للخيال فيه نصيب كبير. وأنه يبقى عملا تلفزيونيا لا يترجم إلا وجهة نظر مؤلفيه ومنتجيه ولا يقيمّ إلا من حيث مستوى قيمته الفنية.
وتقول العرب اليوم ان النواب الشيعة في العراق سارعوا الى التنصل من القائمة المغلقة في الانتخابات مؤكدين تاييدهم القائمة المفتوحة, اثر تحذيرات المرجع الديني الكبير اية الله علي السيستاني المتكررة والتي ادت الى ارباكات داخل الاوساط السياسية. وقال النائب عن التيار الصدري فلاح شنشل لقد تنصلت معظم الكتل السياسية من اعتماد القائمة المغلقة وليس هناك اي جهة تتبنى ذلك فالقائمة المفتوحة تعبر عن ارادة الشعب. وتقول مصادر برلمانية عدة ان غالبية الاحزاب تعارض القائمة المفتوحة بسبب خشيتها خسارة بعض رموزها في الانتخابات, رغم ان بعضها يدعي علنا تاييده القائمة المفتوحة.
كما تنشر العرب اليوم ان ارتفاع درجة حرارة الارض بشكل غير طبيعي في منطقة قريبة من عمان مساحتها الفي متر مربع ادى الى احداث حالة من الهلع والاستغراب بين الاهالي
وقد تم اكتشاف الامر صدفة عن طريق أحد الرعاة حين دخلت بعض اغنامه الى هذه الارض واذا بها تحترق بالكامل وتختفي نهائيا.
ووصلت درجة الحرارة في هذه المنطقة الى 400مْ
نقيب الجيولوجيين استبعد اي نشاط زلزالي او بركاني واشار الى امكانية حدوث الظاهرة نتيجة وجود ترسبات لمواد عضوية في المنطقة التي تقع على ممر للمياه العادمة
XS
SM
MD
LG