روابط للدخول

جدل حول حملة الاعتقالات في الموصل


استنكرت الحكومة المحلية في محافظة نينوى حملة المداهمات والاعتقالات الليلية التي طالت عددا من اهالي مدينة الموصل دون علمها.

ووصفت ادارة نينوى الاعتقالات بانها "عشوائية مخالفة للقانون ربما دوافعها سياسية او طائفية"، كما قال لاذاعة العراق الحر محافظ نينوى اثيل النجيفي الذي اوضح: ما حدث هو تجني على اهالي الموصل وعملية غير محسوبة من قبل المسؤولين عن العملية وعليهم المسارعة بمعالجة الموقف، وخطة نينوى الجديدة المعروفة باسم سور نينوى لا نعرف عنها شي ولم نسمع بها الا من خلال وسائل الاعلام، وهذا مخالف للقانون وصلاحية المحافظة، وكان من المفترض بقيادة عمليات نينوى مناقشة الخطة مع المحافظة، واجراءتنا بصدد الاعتقالات ستكون ضمن القانون وتعزيزه.
وعن اجراءات ادارة نينوى بشان اعتقالات المواطنين تحدث رئيس لجنة الامن والدفاع في مجلس المحافظة عبد الرحيم الشمري: رفعنا كتابا الى رئاسة الوزراء للاستفسار عن هذا الموضوع، حيث تم اعتقال العديد من الشخصيات الموصلية التي كيل لها اتهامات مختلفة من قبيل ممولين للارهاب او يعتنقون افكارا بعثية وما شابه ذلك، ورحل منهم حوالي 100 شخص الى بغداد ولا نعرف شيئا عن مصيرهم، ونحن مع القانون وتطبيقاته الا ان ما جرى غير ذلك.
وكانت قيادة عمليات نينوى قد اعلنت بمؤتمر صحفي الخميس الماضي عن شن حملة امنية جديدة في الموصل باسم سور نينوى، تمكنت خلالها وبمعلومات استخبارية دقيقة وتكتم حسب قولها من اعتقال العديد من المطلوبين في المحافظة.
وقال قائد عمليات نينوى اللواء الركن حسن كريم خضير: اعلن يوم الخميس الماضي عن الشروع بخطة سور نينوى الامنية وهي ضمن خطة ام الربيعين، وقد استطعنا وبمعلومات استخباراتية دقيقة وبتكتم من القاء القبض على اهداف مهمة في مدينة الموصل وخارجها، قرابة 100 هدف ، وما جرى بعيد عن العشوائية حسب ما اشيع بوسائل الاعلام .
وبحسب مسؤولين ومواطنين في نينوى فان قرابة 200 شخصية موصلية معروفة تم اعتقالها دون أوامر قضائية محلية ، وطالب الأهالي الحكومة المحلية والمركزية بدور اكبر لحماية المواطنين من التجاوزات والانتهاكات حسب قولهم.
ووصف احد المواطنين الاعتقالات بانها "عملية استفزازية خطرة حيث داهمت قوات مجهولة منازل المواطنين في منتصف الليل وتم اعتقال العشرات منهم بدون أي امر قضائي محلي، وبطريقة مرفوضة تماما".
وفي الوقت الذي انتقدت فيه جهات عديدة اعتقالات الموصل وخطتها الامنية الاخيرة متسائلة عن توقيتها الزمني هذا، طالب مسؤولون باستدعاء القادة الأمنيين للبرلمان العراقي للوقوف على ما يجري في نينوى.
XS
SM
MD
LG