روابط للدخول

تفاؤل وزارة النفط بجولة التراخيص الثانية


منشأة نفطية في العراق

منشأة نفطية في العراق

من المقرر ان تُجري وزارة النفط في كانون الأول المقبل جولة التراخيص الثانية في اطار مساعيها لتطوير عدد من الحقول النفطية الضخمة. واعربت الوزارة عن تفاؤلها بنتائج الجولة الجديدة.

نظمت وزارة النفط في الثلاثين من حزيران الماضي جولة التراخيص الاولى للتعاقد مع الشركات التي تتقدم بأفضل العروض من اجل تطوير ثمانية حقول نفطية وغازية. واقترنت تلك الجولة بحضور وسائل الاعلام لكن مراقبين لاحظوا ان نتائجها لم تكن بمستوى التوقعات والتغطية الاعلامية التي أُحيطت بها مشيرين الى ان عقدا واحدا وُقع في تلك الجولة. وتخطط وزارة النفط لاجراء جولة التراخيص الثانية في نهاية هذا العام.
اذاعة العراق الحر التقت مدير قسم الشؤون التجارية والقانونية في دائرة العقود والتراخيص البترولية في وزارة النفط صباح عبد الكاظم شبيب الساعدي الذي تحدث عن موعد جولة التراخيص الثانية ومراحلها ابتداء من تنظيم ورشة عمل هذا الشهر للاجابة عن اسئلة الشركات ثم المنافسة بينها خلال جولة التراخيص الثانية في اوائل كانون الأول المقبل أو منتصفه يليها التوقيع مع الشركات الفائزة تمهيدا لتنفيذ العقود.
وكشف مدير قسم الشؤون التجارية والقانونية في وزارة النفط صباح عبد الكاظم الساعدي ان حجم المشاركة في جولة التراخيص الثانية يزيد عشر شركات على عددها في الجولة الأولى.
انتهت جولة التراخيص الاولى بالاتفاق مع شركة بريتش بتروليوم وشركة النفط الوطنية الصينية (سي ان بي سي) على تطوير حقل الرميلة. ولاحظ مراقبون ان عقدا لم يُوقع حتى الآن للبدء بالتنفيذ. ولكن مدير قسم الشؤون التجارية والقانونية في وزارة النفط صباح عبد الكاظم الساعدي أكد لاذاعة العراق الحر ان التوقيع بات وشيكا.
ستجري جولة التراخيص الثانية في كانون الاول لتوقيع عقود على تطوير عشرة حقول. وتقدر ادارة معلومات الطاقة في الولايات المتحدة ان حجم هذه الحقول يبلغ اجمالا نحو واحد واربعين مليار برميل قيمتها زهاء ثلاثة ترليونات دولار بسعر النفط اليوم.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG