روابط للدخول

متحف لتراث السريان والكلدواشوريين في أربيل


مخطوط باللغة السريانية

مخطوط باللغة السريانية

المكونات المسيحية في اقليم كردستان العراق تتجه نحو توثيق وارشفة تراثها من خلال تاسيس متحف خاص في بلدة عينكاوا ذات الاغلبية المسيحية في اربيل.

تسعى دائرة التراث والفنون الشعبية السريانية التابعة لوزارة الثقافة بحكومة اقليم كردستان، الى جمع تراث المكونات المسيحية في اقليم كردستان العراق استعدادا لجمعها في متحف سيقام في في بلدة عينكاوا ذات الاغلبية المسيحية
وبحسب قول المسؤولين في مديرية التراث والفنون الشعبية السريانية ان العديد من المواطنين تبرعوا بالمقتنيات التراثية الموجودة بحوزتهم للاحتفاظ بها في بناية المتحف الذي هو قيد الانشاء
وقال فاروق حنا مدير دائرة التراث والفنون الشعبية السريانية التي اقامت معرضا بالمقتنيات الاثرية التي استلموها من المواطنين ان هذه المرحلة هي مجرد جمع هذه المقتنيات.
واضاف في حديث مع اذاعة العراق الحر: هذا مجرد مكان لاعداد وتجميع وتعريف المواد وتثبيتها على فهرس وعناوين معينة ومستقبلا سوف نتحول الى البناية الجديدة ونقوم بتنظيف المواد التي تصلنا وتسجليها حتى لاتضيع هذه المواد التي نتسلمها من المواد وتصبح من مملتكات الدولة
واوضح مدير دائرة التراث والفنون السريانية ان عمل مديريته الحديثة التاسيس ينقسم الى عدة اقسام: يركز عملنا على جمع واعداد وتهيئة كل مايتعلق بتراث اجدادنا بتراث ابائنا واجدادنا من الكلدان والسريان والاشوريين في اقليم كردستان كوننا دائرة تابعة لوزارة الثقافة في حكومة اقليم كردستان ويوجد في مديرتنا عدة اقسام منها قسم الازياء والمنسوجات وقسم المعدات الزراعية والمعدات البيتية والوثائق والصور بالاضافة الى استحداث قسم الانتاج .
من جانبه قال فلك الدين كاكايي وزير الثقافة في حكومة اقليم كردستان العراق الذي حضر مراسيم افتتاح المعرض، ان المتحف الذي هو قيد الانشاء، سيكون احد المعالم الحضارية في المنطقة.
واضاف لاذاعة العراق الحر: هناك بناية معدة ستتحول الى متحف دائمي وسيكون احد معالم عينكاوا وكردستان ونحن بحاجة الى اطلاع الضيوف والسواح على هذا الجانب التراثي .
كما اشاد كاكايي بجهود المواطنين الذين تبرعوا بالمقتنيات التراثية لدائرة التراث السريانية واضاف: نحن في وزارة الثقافة سنحتضن هذه الجهود ولاشك ان المواطنين من الكلدان والسريان والاشوريين ابدوا تعاونا واسعا في التبرع بالاشياء التراثية وهذا شيء جميل ان يهتم المواطنون بالجانب التراثي.
الى ذلك رحب المواطنون في بلدة عينكاوا بفكرة انشاء متحف لجمع تراث المكون المسيحي في اقليم كردستان، منهم الخوري روفائيل بنامين والسيدة ام ريان.
وقال الخوري روفائيل بنامين لاذاعة العراق الحر: المتحف خطوة جبارة، ويذكرنا بتاريخنا وتاريخ اجدادنا .
فيما قالت السيدة ام ريان: هذا تراثنا ويذكرنا ان اجدادنا كانوا يعيشون على الزراعة ويجب ان لا ننسى هذا التراث.
XS
SM
MD
LG