روابط للدخول

مباراة في اربيل بين نادي الكويت ونادي اربيل


وصول الفريق الكويتي لكرة القدم الى مديتة اربيل

وصول الفريق الكويتي لكرة القدم الى مديتة اربيل

استعدادات جارية في اربيل لمباراة نادي اربيل العراقي ونادي الكويت الكويتي في بطولة ابطال الاندية الاسيوية.

وصل الى مدينة اربيل وفد فريق الكويت الكويتي لكرة القدم لخوض مباراة الإياب مع نادي اربيل في الدور ربع النهائي لكأس الاتحاد الآسيوي، وضم الوفد ايضا أعضاء من مجلس الأمة الكويتي البرلمان.
ويعتبر هذا الحدث الكروي الاول من نوعه في اقليم كردستان والعراق وكسر للحصار الرياضي المفروض على الملاعب العراقية بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد.
مرزوق الغانم رئيس الوفد وعضو مجلس النواب الكويتي قال لاذاعة العراق الحر: جئنا لنؤكد لكافة الدول العربية والاسلامية ان هذا المكان ( اقليم كردستان العراق) مكان امن لاقامة المباريات فيه.
من جانبه اعتبر عبدالعزيز العنبري عضو الهيئة الادارية لنادي الكويت الكويتي ان تواجدهم في اربيل سيفتح افاقا جديدة امام الرياضة الكويتية والعراقية، مضيفا بالقول : تواجدنا كنادي كويتي يفتح افاقا كبيرة بالنسبة لنا، كويتيين وعراقيين، وخاصة في اربيل ولم تعد الرياضية فقط رياضة، وانما فيها سياسة واقتصاد وتلاحم بين الشعوب، وهذا الشيء نحن الرياضيين نعرف قيمته.
من جانبها رحبت الاوساط الرياضية في العراق واقليم كردستان بهذه الخطوة في اقامة المباريات الدولية للاندية والمنتخبات العراقية في الملاعب العراقية، بعد غياب استمر لسنوات في نقل المبارات العراقية الدولية الى دول الجوار.
حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم اكد اهمية اقامة هذه المباراة في معلب فرانسو حريري الدولي باربيل في كسر الحصار الرياضي على الملاعب العراقية وفتح افاق جديدة حتى على المستوى السياسي.
وقال في هذا السياق لاذاعة العراق الحر: اكيد هذا سيفتح افاقا كبيرة للتعاون مع الدول العربية الاخرى، بانه توجد مكانات امنة في العراق ممكن ان تتمتع بمشاهدة جماهيرية لاشقائهم العرب، ولان الرياضة وسيلة من وسائل تقارب الشعوب فان اللقاءات الرياضية تفتح افاقا ليس فقط في المجال الرياضي وانما في المجال السياسي ايضا.
عبدالله مجيد رئيس نادي اربيل ينظر الى هذه المباراة التي ستقام على ملعب ناديه بانها مباراة تاريخية في تاريخ الكرة العراقية وقال: هذه خطوة جيدة ونشكر الاتحاد الاسيوي ونرحب بالاخوان الكويتيين في عاصمة اقليم كردستان ونحن نعتبرهم اهل الدار"، حسب تعبيره، معتبرا المباراة المرتقبة يوما تاريخيا وكسرا للحصار لانها اول مباراة دولية وسوف تعطي صورة جيدة عن الكرة العراقية.
هذا ومن المقرر ان تجري المباراة بين نادي اربيل والكويت الكويتي في مساء يوم الاربعاء على ملعب فرانسو حريري الدولي باربيل.
XS
SM
MD
LG