روابط للدخول

تحديث: مجلس الامن يعتمد قرارا....


اقر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اليوم وبالإجماع قرارا رعته الولايات المتحدة ويهدف إلى تخليص العالم من الأسلحة النووية.
أعضاء المجلس الخمسة عشرة اعتمدوا القرار في اجتماع قمة تحت رئاسة الرئيس الأميركي باراك اوباما.
يدعو القرار إلى تعزيز الجهود الهادفة إلى منع انتشار الأسلحة النووية والنهوض بجهود التجرد من السلاح والتقليل من مخاطر الإرهاب النووي.
يدعو القرار دول العالم إلى التوقيع والمصادقة على معاهدة حظر الانتشار النووي ومعاهدة حظر التجارب النووية الشاملة.
الرئيس الأميركي باراك اوباما وصف القرار بكونه قرارا تاريخيا:
" يعبر هذا القرار التاريخي عن التزامنا المشترك بخلق عالم خال من الأسلحة النووية كما يعبر عن اتفاق داخل مجلس الأمن على إطار عمل واسع يهدف إلى التقليل من الأخطار النووية ".
هذا وقد عرضت الولايات المتحدة مشروع القرار على المجلس ودعته إلى تطبيق إجراءات في حق الجهات أو الدول التي تخالف الالتزامات النووية في ما لو اعتبرت هذه المخالفات على أنها تشكل خطرا على السلام والأمن العالميين.
يذكر أن مجلس الأمن كان قد خول في أوقات سابقة بتطبيق إجراءات بعضها عسكري لمواجهة مثل هذه المخاطر.
هذا ودعا المشاركون في اجتماع اليوم الدول التسع التي لم تصادق حتى الآن على معاهدة حظر التجارب النووية الشاملة إلى اتخاذ هذه الخطوة.
يذكر أن كوريا الشمالية والهند وباكستان لم توقع على المعاهدة بينما وقعت الولايات المتحدة واندونيسيا وإيران وإسرائيل ومصر والصين عليها غير أنها لم تصادق عليها بعد.
XS
SM
MD
LG