روابط للدخول

أوباما: لا يمكن لأميركا حل مشاكل العالم بمفردها


ذكر الرئيس الأميركي باراك أوباما الأربعاء أن المسؤولية التي تقع على عاتق دول العالم هي العمل من أجل مستقبل يرفل بالسلام والرخاء.
وفي خطابه الأول الذي ألقاه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، قال أوباما لزعماء العالم إنه يعتقد أن ثمة أربعة أعمدة ضرورية لضمان مثل هذا المستقبل، وهي نزع السلاح النووي، وتعزيز السلام والأمن، والحفاظ على كوكب الأرض إضافةً إلى اقتصاد عالمي يوفّر الفرص لجميع الناس.
وأضاف الرئيس الأميركي أن هذه الأسس الأربعة ينبغي أن تكون "القاعدة الموجّهة للتعاون الدولي"، بحسب تعبيره.
أوياما أبلغ الجمعية العامة للأمم المتحدة أن الولايات المتحدة ليس بوسعها أن تحلّ مشاكل العالم الملحّة بمفردها، مضيفاً القول:
(صوت الرئيس الأميركي)
"إن أولئك الذين اعتادوا تأنيب أميركا لأنها تتصرف وحدها في العالم لا يمكنهم الآن أن يقفوا على الهامش وينتظروا من أميركا أن تحلّ مشاكل العالم وحدها. لقد سَعينا، قولا وفعلا، من أجل حقبة جديدة للتعامل مع العالم. والآن حان الوقت لأن نتحمّل جميعنا نصيبنا من المسؤولية في رد الفعل العالمي على التحديات الدولية."
إعداد وتقديم: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG