روابط للدخول

وصل بغداد اليوم الثلاثاء نائب الرئيس الاميركي جوزيف بايدن في ثالث زيارة يقوم بها للعراق هذا العام.

وكان البيت الابيض قد قال في بيان ان بايدن سيجري محادثات مع الرئيس جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي وكبار المسؤولين العراقيين.
واضاف البيان ان نائب الرئيس الاميركي سيجتمع ايضا مع ممثلي بعثة الأمم المتحدة في العراق وانه سينقل التزام الولايات المتحدة بمستقبل العراق ووحدته الوطنية.
واجتمع بايدن بعد وصوله بفترة قصيرة مع قائد القوات الاميركية في العراق الجنرال ريموند اوديرنو والسفير الاميركي كريستوفر هيل.
ومن المقرر ان يجري يوم غد الاربعاء محادثات مع رئيس الوزراء نوري المالكي وكبار المسؤولين العراقيين. وقال البيت الابيض ان نائب الرئيس الاميركي سيجتمع ايضا مع ممثلي بعثة الأمم المتحدة في العراق وانه سينقل التزام الولايات المتحدة بمستقبل العراق ووحدته الوطنية.
في غضون ذلك اعلنت مصادر الشرطة ان قذائف هاون او صواريخ أُطلقت على المنطقة الخضراء خلال زيارة بايدن، وان قذيفتين سقطتا قرب مبنى السفارة الاميركية ولكن لم يبلغ عن وقوع اصابات.
وتعد زيارة بايدن هي الثالثة إلى العراق منذ بداية العام الحالي والثانية كنائب للرئيس، بعد زيارتين قام بهما في كانون الثاني، وتموز، والأخيرة تزامنت مع زيارة رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون، وبعد يومين من إنهاء القوات الأميركية لانسحابها من المدن والقصبات العراقية حسب ما نصت عليه الاتفاقية الأمنية الموقعة بين واشنطن وبغداد.
وكان الرئيس باراك أوباما قد أوكل إلى نائبه بايدن مهمة الإشراف على المصالحة بين العراقيين، قبل موعد انسحاب القوات الأميركية بشكل كلي في نهاية العام2011..
وسبق لنائب الرئيس الامريكي بايدن ان ترأس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي.

XS
SM
MD
LG