روابط للدخول

حلقة جديدة من مواويل وشعر، حيث الشعر الشعبي العراقي الثر، وقصائد مكتنزة بالشعرية، إبوذيات عراقية خالصة، ومواويل جنوبية حميمية.

ولعل ما يميز حلقة هذا الاسبوع إنها جاءت بشاعر شاب لم يزد عمره الشعري على سبع سنوات، لكنه تالق بسرعة الى مصاف النجوم في الساحة الشعرية الشعبية العراقية، واصبحتا قصائده اليوم على ألسنة كل متذوق للشعرالشعبي، لما يمتاز به من شاعرية فائقة، وقدرة جديدة على إستخدام الذي لم يستخدمه غيره من قبل. إنه الشاعر البصري نائل المظفر، الذي يقول لحبيبته من شدة غيرته عليها، وحبه لها:

عشگتك ذرَّه ذرَّه، وصرت أغار إعليك
إذا محَّد يبوسك أذبح المحَّد

إذاً فلنقرأ هذه القصيدة الغزلية الجميلة للشاعر نائل المظفر:

الواحد فرد مايقبل التقسِّيم
بس اني أنقسِّم، وبدونك أتعدَّد
اتقسَّم بدونك وأنجمع ويَّاك
لان كليِّ ويه كلك بيك يتوحَّد
چنت جاهل وأجيك أتشرَّد من الناس
هسذَه أتعلمِّت من نفسي أتشرَّد
عشگتك ذرَّه ذرَّه وصرت أغار إعليك
إذا محَّد يبوسك أذبح المحَّد
ولك لاتنطرح يم ناس تعبانبن
مو طولك حصاد اشلون تتمدَّد
وشعرك ليله ظلمه إتوحشت عل ريح
كلما هَّب عليها اتلفلفه بأسود
وفراشة نور إذنك، والزلف خطاف
مرَّة إيحِّط عليها، ومرَّة يتبَّعد
وجفنينك سِمَه ومجفي عله رمشك ليل
إذا ترمش يظل فرقد يطگ فرقد
يلعينك بحيرة بكل هدووء الليل
ودموعك نوارس لو مشت علخد
وعلى إخدودك صور منقوشه من بوسات
أباوع بالصور .. مابايسك أحَّد
وشفتينك شمس من تبتسم نصَّين
يگطعها البرق، وبنصها يجمَّد
وحنچك صدر بجعة إنصَّاغت من النور
إذا ماتت شمس، من نوره تتولد
ومثل زمزم رگبتك، نص ذهب، نص جام
وعين الماي هاي العالصدر ترگد
وأنام أباب صدرك، وأذنب، وأنخاك
گبتين الذهب ماتشفع لأحَّد؟!
يبو إيد الثلج، لاتطلع بتموز
مو خاف الثلج، خاف الخلگ تبرد
واذا لا مو ثلج كل هلبياض إمنين
معقولة العظم فوگ الجلد يصعد
يل چتفك منارة، بيا شرع، يا دين
أموت من العطش وگبالك أتشهد
وحدر چتفك فرات ودجلة ملتقيات
وشفت شط العرب جوَّه الچتف ممتد
يبو ساگ الگطن، ليش إفتحتلك باب
مو خاف الگطن بالعين يتفرهَّد
خطواتك حضارة، وخصرك التاريخ
اذا تمشي العرب فوگ الفرس تصعد
وعلي كل ماتمر يجبرُّني حِسِن البيك
اوصفنك لچن من وصفك أتردد
لذالك ماوصفتك، وأعتذر يهواي
وصفت الخيال المَّنك اتوَّلد..

أبوذيات عراقية

وفي حلقة هذا الاسبوع من [مواويل وشعر] عدد من الإبوذيات العراقية، إليكم بعضها:

أسِّد عبرة وتطير إشكثر عبرات
النوايب من تصِّد للغير عبرات
السفينة أول شباب شلون عبرَت
أخير الشيب تشَّله بالثنيَّه
****
الليالي كثر باطلهن وشرهن
بعد مَعتِب على المِجفي وشرهن
شبيَّعن لليدايني، وشّرهِن
جمعت المال وأصبح موش إليَّه
****
أوِن حتى الشِمَت بيَّه درا باي
گِصَر شوفي ولا أوچد دراباي
زماني اليگطف إعليَّه دراباي
أصدَّن هاي، ذيچ إگبلت ليَّه

وفي حب الإمام علي في ذكرى إستشهاده هذه الإبوذية :
علي مامش فتى بالكون بَعداك
وسيفك يوم إله مشهود بِعداك
أريدن جورتك ما أريد بُعداك
من أموتن، والگبر يوحش عليه
****
وفي حلقة هذا الاسبوع من [مواويل وشعر] ثمة قصيدة جميلة للشاعر للشاعر قيصر الوائلي
مطلعها:

گالولي عنك بالحسِن شجرة عواطف ..
والمحنَّة أغصان منَّك .. گالولي عنك
حتى آخر القصيدة....
****

جَيَّة العيد للشاعر عريان السيد خلف

وبمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك، إليكم قصيدة (جيَّة العيد) للشاعر عريان السيد خلف التي يقول في مطلعها:


الشاعر عريان السيد خلف


يناهي الشوگ ذمة وذات من ذات
وفرق مابين حالي وحالك إبعيد
سنة وصدَّك يضَّوگ الروح لوعات
ويچَّملي الجروح إجروح ويزيد
أبات بحضن صبري إليال ويبات
جرح يصحَّه وجرح متغصِّب يهيد
وأگول شوالف السرحان للشاة
إعله سچة وگاوداه الأيد بالإيد
إلك چانت يحلو الطول جيات
عجب تبخل علينه بجيَّة العيد؟
XS
SM
MD
LG