روابط للدخول

العاملون في الصناعات الكهربائية بديالى يطالبون بتحسين رواتبهم


طالب عمال منشأة القادسية للصناعات الكهربائية في ديالى بزيادة رواتبهم، عبر احتساب الفروقات ومخصصات الخطورة اسوة بسائر الدوائر الحكومية.

وتعد منشأة القادسية للصناعات الكهربائية في ديالى احدى منشآت وزارة الصناعة والمعادن والتي تميزت خلال السنوات الاخيرة بانتاجها لمحولات القدرة الكهربائية بامتياز من شركة متسوبشي اليابانية، مما حدا بمديريات الكهرباء في المحافظات الى الاعتماد على منتجاتها.
كما تنتج المنشاة مراوح "ديالى اندولا" و"مكوى القادسية" و"محولات ديالى الكهربائية" وبعض الاجهزة الكهربائية الاخرى، غير ان سلم الرواتب المعتمد في المنشاة، كما يقولون العاملون فيها، لا يتناسب والانجاز المتحقق على الارض، مما دفع بالعاملين الى المطالبة باحتساب الفروقات ومخصصات الخطورة اسوة ببقية الدوائر الحكومية الاخرى.
وبحسب الخبراء فان المحولات المنتجة أصبحت تنافس الصناعات الاجنبية في الجودة والكفاءة.
وقال عبد الودود عبد الستار مدير عام منشأة القادسية للصناعات الكهربائية ان معظم العاملين في المنشأة هم كوادر عراقية، اذ تضم المنشاة (340) من العاملين بين مهندس وعامل، مضيفا ان جميع مديريات الكهرباء في المحافظات تعتمد عليها في التجهيز.
وتعتمد المنشأة على التمويل الذاتي في استيراد المواد الاولية الداخلة في الصناعات الكهربائية، وفي دفع رواتب العاملين فيها.
وطالب زيد شاكر معاون المدير العام للمنشاة مجلس المحافظة بدعم المنشاة ووضعها ضمن خطة تنمية الاقاليم.
العاملون في منشأة القادسية أشتكوا من تدني سلم الرواتب المعتمد وعدم احتساب اجور أضافية كبدل خطورة، أسوة ببقية الدوائر الحكومية الاخرى.
أحدى العاملات في المنشأة قالت انها تعمل في المنشاة منذ العام 1986 ولحد الان، غير انها لا تمتع براتب يسد رمقها ورمق عائلتها.
فيما بين احد العمال ان الراتب يتذبب حسب الانتاج والبيع، فقد ينقص او يزيد قليلا، وهناك فرق كبير بين ما يتقاضون وبقية الدوائر الحكومية.
عبد الودود عبد الستار المدير العام للمنشاة وردا على مطالبة العمال بتحسين رواتبهم اكد ان سلم الرواتب قد يتحسن اذا تعهدت وزارة الصناعة والمعادن بدفع رواتب العاملين، بدلا من المنشأة التي تعمل بالتمويل الذاتي منذ عقود.
XS
SM
MD
LG