روابط للدخول

معارضة برلمان اربيل تفشل في تعديل نظامه الداخلي


كتبت صحيفة هاولاتي الاسبوعية في عددها الصادر اليوم ان المعارضة في البرلمان الكردستاني فشلت امس في تعديل النظام الداخلي للبرلمان.

وقالت الصحيفة نقلا عن رئيسة كتلة قائمة التغيير كويستان محمد ان المعارضة في الجلسة الاولى للبرلمان في دورته الثالثة طرحت مسألة تعديل النظام الداخلي باعتبار ان النظام الداخلي الحالي قد اقر في عام 1992، وهو لا ينسجم مع الظروف الجديدة، كما انه يقيد البرلمان ويجعله غير قادر على استدعاء الوزراء ومحاسبتهم.
واضافت محمد للصحيفة ان المعارضة لم تستطع الحصول على الاصوات الكافية لتعديل النظام الداخلي، لذلك بقي النظام الداخلي كما هو. وبينت ان قائمتها قد تقدمت الى رئيس الاقليم قبل بدء اجتماعات البرلمان بثلاثة مشاريع قانونية الاول يتعلق بقضية المفصولين او المبعدين والثاني يتعلق بمنع التنظيم الحزبي في القوات المسلحة والاجهزة الامنية والثالث يتعلق بتحديد ميزانية الاحزاب السياسية حسب عدد الاصوات التي حصلت عليها.
من جهتها قالت النائبة عن كتلة قائمة الخدمات والاصلاح سركول قرداغي ان مقترح توسيع عدد اللجان قد حصل على الاصوات الكافية.
وفي الموضوع نفسه ابرزت صحيفة هولير اليومية على صدر صفحتها الاولى ان رئيس الاقليم مسعود البارزاني قد اوعز بتشكيل لجنة للنظر في قضية المفصولين بسبب توجهاتهم الفكرية استجابة للطلبات والقضايا التي وصلته.
صحيفة ئاسو اليومية نشرت خبرا عن احتمال تفكك قائمة الخدمات والاصلاح حيث نقلت عن محمد حكيم عضو المكتب السياسي للجماعة الاسلامية احد احزاب القائمة قوله ان الاتحاد الاسلامي الكردستاني يتصرف على العكس من الاحزاب الاخرى في القائمة في موضوع المشاركة او عدم المشاركة في الحكومة، حيث ان الاتفاق الذي قامت عليه القائمة ينص على وحدة الموقف من هذه القضية، ولذلك فان استباق الاتحاد الاسلامي باعلان موقفه الرافض من المشاركة هو خلاف للاتفاق.
واضاف ان وجود اختلاف في الموقف من هذه القضية يعني تفكك القائمة حتى لو لم يعلن ذلك. وقال حكيم ان هناك عاملين يؤثران في بقاء القائمة متماسكة وموحدة الاول ما يتعلق بالمشاركة في حكومة الاقليم والثاني فيما يتعلق بشكل المشاركة في الانمتخابات النيابية العراقية القادمة حيث ان هناك اطرافا في القائمة تؤكد انها ستشارك مع قوائم اخرى في حال عدم دخول القائمة الانتخابات بقائمة واحدة.
صحيفة ئاسو نشرت ان مكتب منظمة البلديات العالمية للسلام في مدينة حلبجة الكردية التي قصفت بالاسلحة الكيمياوية في زمن النظام السابق قد حصل على عضوية المنظمة.
واكد نريمان علي مسؤول مكتب المنظمة في كردستان في تصريح خص به الصحيفة ان المنظمة منحت مكتب حلبجة باعتباره المكتب الوحيد للمنظمة حق دعوة بلديات المدن في المنطقة او قبول عضويتها فيها، واضاف ان مدينة غزة قد جرى قبول عضويتها بناء على طلب مكتب حلبجة وتأييده وتأييد رئيس بلدية حلبجة ونائب رئيس المنظمة.
XS
SM
MD
LG