روابط للدخول

المستنصرية تدعو الحكومة لفرض القانون في الجامعة


دعا رئيس الجامعة المستنصرية في بغداد د.فلاح الاسدي رئيس الوزراء الى وضع خطة امنية لفرض القانون في الجامعة.
وتتعرض الجامعة المستنصرية في بغداد التي تعد واحدة من اعرق الجامعات في العراق الى حالة شاذة منذ العام 2003 تتمثل بسيطرة مجاميع من الطلبة المنظمين على شكل روابط طلابية تدعي ارتباطها ببعض القوى السياسية المتنفذة على الساحة العراقية. وباتت تلك المجاميع تتحكم بمعظم مفاصل الجامعة.
رئيس الجامعة المستنصرية د.فلاح الاسدي عقد مؤتمرا صحفيا للحديث عن هذه الظاهرة التي وصفها بالخطيرة.
ويقول الاسدي ان اجراءاته التي اتخذها لوقف التدخلات الطلابية تواجه معارضة من اطراف لم يسمها،
مؤكدا انه مستمر في معالجة هذا الموضوع على الاصعدة كافة.
وطالب رئيس الجامعة رئيس الوزراء بوضع خطة امنية خاصة لفرض القانون في الجامعة المستنصرية.
من جهته حذر مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية والدراسات العليا د.نعمة الفتلاوي في تصريح لاذاعة العراق الحر، بترك العمل بالجامعة اذا لم يلق الاساتذة دعما من الحكومة، واصفا الروابط الطلابية "بالعصابات"،حسب تعبيره.
الجدير بالذكر ان الجامعة شهدت خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة تعيين رئيسين لها حيث لم يتمكن د. عماد الحسيني من استلام مهامه، فيما نجح د.فلاح الاسدي باستلام رئاسة الجامعة، ولكن الامر ما زال غير مستقر
XS
SM
MD
LG