روابط للدخول

صحافة اردنية: تحريرالتجارة بين العراق والاردن انجاز كبير


تنقل صحيفة الراي عن مصدر حكومي ان الاردن والعراق يتطلعان الى نقل النفط بين البلدين عبر السكك الحديدية عوضا عن الشاحنات والانابيب.

وقال المصدر ان البلدين سيعتمدان بنقل النفط على شبكة السكك الحديدية الخاضعة للدراسات حاليا حيث سينشئ الاردن شبكة من السكك الحديدية تربط شماله بحنوبه غربه بشرقه ثم يمدها مع الدول المجاروة.
ونقلت الدستور عن رئيس غرفتي صناعة الاردن وعمان ان توقيع اتفاقية التجارة الحرة مع العراق يعد خطوة مهمة تؤسس لاحداث نقلة نوعية في مستوى العلاقات الاقتصادية بين الجانبين، من خلال الارتقاء بارقام التجارة واقامة مشاريع متنوعة، مشيرا الى ان تحرير التجارة بين الاردن والعراق يعتبر انجازا كبيرا لكلا البلدين.
صحيفة الغد تنقل عن قائد شرطة اﻻنبار إن 5 مـدن عراقيـة اتفقـت علـى تبادل المعلومات اﻻمنية وتسيير دوريات مشتركة لمنـع تـدفق الجماعــات المسـلحة من دول الجوار، وذلك بعد اجتماع أمني موسع عقـد فـي مدينة الرمادي ضم المسؤولين اﻻمنييـن فــي محافظـات اﻻنبــار وبابــل وكربلاء وصــﻼح الــدين ونينــوى لتبــادل المعلومــات حــول تحركــات الجماعــات المســلحة واﻹرهابيــة بيــن المحافظــات.
وتقول الغد ان ما يميز ليالي رمضان في اربيل اﻹقبال اللافت للمواطنين علـى تمضــية أوقـاتهم فــي المطاعـم الشعبية وتناول وجبات سريعة من المشاوي، اعتبارا من صلاة العشاء والتراويح. وقد أدى التحسن الكبير في تزويد المواطنين بالكهرباء، وكذلك إنارة الشوارع في مدينة اربيل، إلى تشجيع الناس على الخروج وبقاء المطاعم الشعبية والمقاهي حتى يحين موعد السحور.
ومن الاخبار الرياضية تقول الدستور ان المنتخب الوطني الاردني فرط بفرصته السانحة لاحراز لقب بطولة غرب آسيا الأولى بكرة الصالات وتخلى عن اللقب بل وأهداه الى منافسه المباشر المنتخب العراقي، وذلك عندما تعرض لخسارة أمام المنتخب اللبناني. وقد خاض المنتخب الاردني اللقاء بأجواء مضغوطة حيث شاهد فوز العراق على البحرين وبات لزاما عليه تحقيق الفوز على لبنان.
وقالت صحيفة العرب اليوم ان صباح الساعدي رئيس لجنة النزاهة في البرلمان العراقي قال ان جهود الحكومة العراقية في مكافحة الفساد متعثرة على أحسن تقدير، وان المحاكم العراقية تذعن كثيرا أمام الضغوط السياسية في قضايا ضد مسؤولين يشتبه في ارتكابهم أخطاء. وأضاف أن الغضب الشديد بشأن مسألة الفساد سيحسم نتيجة الانتخابات العامة التي تجرى في العام المقبل.
و في صحيفة الرأي يقول رجا طلب انه بالتحليل والمنطق فان ايران هي الطرف الذي له مصلحة في تفجيرات الاربعاء الاسود في بغداد، وفي المعلومات المحدودة التداول فان الزيارة التي قام بها وزير الدفاع الايراني احمد وحيدي قبل تعيينه رسميا الى العراق برا وعبر منفذ بدرة بمحافظة واسط قبل ايام فقط من ''الاربعاء الاسود''، يمكن ان تكون طرف الخيط في الكشف عن الدور الايراني غير المكشوف في هذا العمل الارهابي.
XS
SM
MD
LG