روابط للدخول

صحيفة كردية تتابع دعوى قائمة التغيير ضد مسعود بارزاني


صحيفة كوردستاني نوى اليومية نشرت ان الوفد المزمع ارساله من قبل حكومة الاقليم الى بغداد لم يحدد بعد اسماء اعضائه ولا موعد ذهابه. وقال فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة الاقليم ان الوفد الذي من المقرر ارساله الى بغداد لمناقشة الملفات الخلافية بين بغداد واربيل لم يذهب بسبب تدهور الاوضاع في بغداد وهو ما انعكس على موعد الزيارة الى حد ما. وكذب حسين ما تردد في الصحف من تقارير واخبار حول الغاء الزيارة مؤكدا ان الزيارة لا تزال قائمة.

صحيفة هاولاتي الاسبوعية اوردت خبرا مفاده ان يوم غدا الاثنين سوف يشهد اول جلسة للمحكمة الفدرالية العراقية للنظر في الدعوى التي سجلتها قائمة التغيير ضد رئيس الاقليم مسعود البارزاني ورئيس البرلمان السابق عدنان المفتي، واضافت الصحيفة ان القائمة تقدمت بالشكوى الى المحكمة على اثر تمديد البرلمان الكردستاني السابق لدورته الانتخابية في الرابع من حزيران الماضي. واشارت الصحيفة الى ان القائمة اعتبرت تمديد مدة ولاية البرلمان السابق غير شرعية ولا تستند الى قانون ولذلك فانها تقدمت الى المحكمة الاتحادية بشكوى للنظر في هذا الاجراء للبت في شرعيته او عدمها، وقالت الصحيفة ان محامين يمثلون رئيسي الاقليم والبرلمان سوف يحضرون جلسة غد.

التوتر بين بغداد ودمشق ألقى بظلاله على اقليم كردستان، فقد كتبت صحيفة ئاسو على صدر صفحتها الاولى تصريحا لنائب الكتلة الكردستانية في البرلمان العراقي د. سعدي البرزنجي ان التوتر بين العاصمتين أثر سلبا على اقليم كردستان رغم العلاقة الطيبة التي تربط المسؤولين الحزبيين والحكوميين بسوريا. واضاف ان العلاقات التجارية مع سوريا تأثرت .مؤكدا ان اقليم كردستان ورئاسة الاقليم لم تعلن موقفها بشكل رسمي من هذا الموضوع، واضاف برزنجي انه يعتقد ان حكومة الاقليم لا ترغب في تخريب علاقتها بسوريا بسبب التصريحات الحادة لرئيس الوزراء نوري المالكي.

من جهة اخرى نشرت صحيفة ئاسو تصريحا خصها به النائب عن الكتلة الكردستانية في مجلس النواب العراقي سامي الاتروشي قال فيه ان هذه السنة لم تشهد تخصيص اي مبالغ من الميزانية التكميلية لتطوير محافظات الاقليم بحجة ان حكومة الاقليم كانت قد استلمت العام الماضي 17% من ميزانية التطوير ولذا فانها لن تستلم باي شكل حصة اخرى هذا العام . من جهة اخرى نقلت الصحيفة عن نائب رئيس اللجنة المالية في البرلمان اسماعيل شكر ان الاقليم لن يقبل بحصة 17% من الميزانية التكميلية فقط لان ذلك يعتبر حيلة قانونية، واضاف ان وزارة المالية تتحجج بحصول الاقليم على حصته من ميزانية التطوير العام الماضي فيما لم تحصل محافظات اخرى عليها وان حصتها سوف تستخرج منها. ودعا شكر الى اعادة النظر بالمسألة لان الكرد لن يقبلون بحصتهم من الميزانية التكميلية فقط.
XS
SM
MD
LG