روابط للدخول

مطالعة في الصحف الاردنية الصادرة الاربعاء 2 من ايلول


تنقل صحيفة الدستور عن مصادر حكومية ان زيارة رئيس الوزراء نادر الذهبي الى العراق باتت وشيكة دون ان تفصح عن موعدها.
وتقول ان جرحى وزارة الخارجية العراقية الذين اصيبوا في التفجيرات الاخيرة التي استهدفت مقار الوزارات والدوائر الرسمية بالعاصمة بغداد ، ثمنوا عاليا مكرمة الملك عبدالله الثاني بعلاجهم في الاردن ، واعتبروها مبادرة كريمة من ملك هاشمي معبرين عن عميق شكرهم وتقديرهم.
وتقول العرب اليوم إن مصدراً دبلوماسياً أكد لها أن تدهور الوضع الأمني الأخير في العراق اجل فتح سفارات عربية في بغداد, من بينها السفارة المصرية, التي لم تنته تجهيزاتها حتى الآن, ولم يتم إختيار طاقم العمل بها, باستثناء تعيين وزارة الخارجية مؤخراً السفير شريف شاهين بعد إنتهاء عمله كسفير في زامبيا. واشار المصدر الذي لم تسمه الصحيفة الى ترتيبات ومشاورات لتحديد موعد زيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للقاهرة قريباً, بعد توجيه الدعوة المصرية له, وأن هذه الزيارة سوف تشهد الإتفاق على عدد من التفاهمات حول سبل دعم استقرار العراق بعد إنسحاب القوات الأمريكية خاصة فيما يتعلق بدعم الجيش العراقي, إلى جانب الدعم في العديد من الجوانب المدنية الخاصة بتحسين الأحوال المعيشية وتطوير قدرات التعليم والصحة.
وتنشر الغد أن العراق وضع نظاما جديدا للموافقة على استيراد القمح وغيره من الواردات لضمان عدم وقوع برنامج الـواردات الغذائيــة الضــخم بالبلاد فريسة لفضائح الفساد . وبموجب النظام الجديد تجري مناقصات تنافسية ثم تتم الموافقة على واردات الغذاء من قبل لجنة بوزارة التجارة تضم مجلس الحبوب العراقي ووكالة تتولى استيراد السكر والشاي واﻻغذية اﻻخــرى اضــافة الـى لجنـة ترفـع تقاريرهـا مباشــرة لمجلس الوزراء . وفقا للنظام السابق كان يجري الموافقة على مشتريات الغذاء، التي قد تصل قيمتها الى عشرات أو مئات الملايين من الدوﻻرات، من قبل وزير التجارة وحده أو من قبل مجلس الوزراء فيما يتعلق بالصفقات اﻻكبر حجما .
في صحيفة الرأي يقول محمد خروب إن العراقي عمار الحكيم غدا رئيسا للمجلس الاسلامي الاعلى العراقي بفعل ''وصية'' والده .. وهذا الشاب الذي يستعد لعبور عقده الرابع ''ورث'' والده في موقعه، تماما كما كان الأب قد خلف شقيقه في رئاسة حزب كبير يمكن القول أنه الحزب الاكبر في الوسط الشيعي.. وعمار الحكيم كما يقول خروب بعض تجليات المشهد العربي الراهن، الابن الشرعي للقرن الجديد الذي عبره العرب في اسوأ ظروف انحطاطهم وخنوعهم، عندما أخذت فكرة التوريث طريقها الى الجمهوريات العربية، منها من نجح ومنها من هو على الطريق ومنها من ينتظر نضوج الابناء والاحفاد.
XS
SM
MD
LG