روابط للدخول

اللبن والتمر..ضيفان دائمان على المائدة الرمضانية


سوق الكاظمية الشعبي خلال شهر رمضان

سوق الكاظمية الشعبي خلال شهر رمضان

التمر واللبن من بين المواد الغذائية التي تشهد حركة طلب لافتة في الاسواق خلال شهر رمضان، مع كثرة من يرغب من الصائمين ببدء طعامه وقت الافطار بتناول بعض من حبات التمر وشرب قدح لبن.

بعد ساعات طويلة من مقاطعة الطعام والشراب ينهي الكثير من الصائمين رحلة الجوع والعطش وقت الافطار بتناول اللبن والتمر، اللذين غالبا ما يتوسطان موائد الطعام ايام رمضان كتقليد متوارث درجت علية معظم العائلات العراقية بحسب المواطن ابو هيثم الذي يعتقد بالمنفعة والفائدة الصحية للتمر واللبن فضلا عن طيب طعم ومذاق تلك المواد الغذائية التي تفتح شهية الصائم على الاكل.
تزامن مقدم شهر رمضان مع موسم نزول التمر الى الاسواق فتح امام الصائمين باب الحرية في اختيار مايرغبون من اصناف تلك المواد الغذائية التي ملأت سلال وصناديق اسواق بيع الفواكه والخضروات، بحسب البقال حسن سلمان الذي يتحدث عن طرحهم اصناف البرحي والبربن والخستاوي والخضراوي كانواع مفضلة لدى الزبائن، وهو يؤكد ان اسعار التمور هذا العام كانت متهاودة وهي لم تتجاوز الـ2500 دينار للكيلو الواحد من الاصناف الجيدة.
سوق الكاظمية الشعبي خلال شهر رمضان

والى جانب انواع اللبن المعمول يدويا في القرى والارياف والمعروف باللهجة الدارجة (بالمدخن والرايب والشنينة والخاثر)، وهي انواع يكثر الطلب عليها في المناطق الشعبية ايام رمضان، انشغلت اسواق المواد الغذائية المبردة والمجمدة بطرح انواع مستوردة ومصنعة محليا من اللبن المعبأ الذي سجل حركة طلب كبيرة لرخص اسعاره وقلة فرص تعرضه للتلوث والتلف، بحسب البائع في احد اسواق الكاظمية ابو احمد الذي يؤكد استعدادهم خلال ايام رمضان تأمين كميات كبيرة من اللبن وخصوصا المستورد من دول الجوار.
ومع مافي التمر واللبن من فوائد الا ان ذلك لم يمنع اهل الطب ومن بينهم اخصائية التغذية في دائرة صحة بغداد الكرخ الدكتورة ماجدة محمود من توجيه النصيحة للصائمين بضرورة اخذ كميات قليلة من تلك الاغذية التي قد يصيبهم الافراط باكلها بحالات عسر هظم يضيع عليهم تذوق لذة ماكولات موائد الافطار.
المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي للتقرير.
XS
SM
MD
LG