روابط للدخول

مشاركات خارجية ومعسكرات تدريبية للناشئين بألعاب القوى


من اجل النهوض بمستوى رياضة العاب القوى بدا المعنيون في الاتحاد الخاص باللعبة الاهتمام بالناشئين والشباب من اجل رفع مستواها من خلال زجهم في معسكرات تدريبية ومشاركات خارجية لتطوير قدراتهم.

تراجع مستوى رياضة العاب القوى كثيراً في العراق لو قورنت بفترة السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي حيث ظهر عدد من الابطال الرياضيين من النساء والرجال حصدوا اوسمة الذهب في البطولات العربية والاسيوية فضلا على تحقيقهم لأرقام قياسية في مختلف العاب القوى. ويرى اهل اللعبة ان الظروف الصعبة التي عاشها العراق منذ فترة التسعينيات والى الآن قد أثرت كثيراً في اللعبة وادت الى تراجعها، لذلك بدأ المعنيون بالاهتمام بالقاعدة من خلال تشكيل منتخبات للناشئين والشباب لكلا الجنسين وزجهم في معسكرات تدريبية واشراكهم في بطولات خارجية لتعزيز قدراتهم.وقد كانت آخر مشاركة لمنتخب الناشئين للذكور في بطولة العاب القوى التي جرت نهاية الشهر الماضي في سوريا، وقد اوضح امين سر اتحاد العاب القوى حسين جابر بان الاتحاد يعول كثيرا على اللاعبين الستة الذين شاركوا في البطولة وتهيئتهم لبطولات مقبلة.

بطولة العاب القوى التي جرت مؤخرا في سوريا شارك فيها العراق الى جانب 15 بلداً عربياً وحصل على المركز السابع بعد ان احرز لاعبوه الستة وساماً ذهبياَ في سباق 400 متر تتابع (بريد) واوسمة فضية في سباقي ركض 200 متر و400 متر وفي رمي الثقل ورمي الرمح.

اللاعبون الناشئون المشاركون في البطولة بعضهم من المحافظات اكدوا بانهم يتدربون في ساحات ترابية واشاروا الى ضعف المستلزمات المتوفرة للعبة مطالبين الحكومة بدعم رياضة العاب القوى.

وزارة الشباب والرياضة القت باللائمة على وزارة التربية في تراجع مستوى رياضة العاب القوى بسبب تجاهل ادارات المدارس لدرس الرياضة ،وقد اوضح وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر السبت خلال لقائه لمنتخب الناشئين بان الوزارة ستوقع مذكرة تفاهم مع وزارة التربية تتعلق بالنهوض بجميع انواع الرياضة في المدارس ومنها العاب القوى، كما اشار الى ان اتحاد اللعبة يعمل هو الآخر لتطويرها.
XS
SM
MD
LG