روابط للدخول

القصف الإيراني في الصحافة الكردية


لا تزال قضية القصف الايراني للمناطق الكردية الحدودية تتفاعل على صدر صفحات الصحف الكردية الصادرة يوم الجمعة.

فقد كتبت صحيفة كوردستاني نوي اليومية ان حكومة الاقليم قد ادانت القصف الايراني الذي ألحق اضرارا بالغة بالمدنيين وحياتهم في القرى والمناطق التي طالها القصف ودعت الحكومة الايراني الى وقف القصف باسرع وقت. من جهته عبر مسؤول مكتب العلاقات الخارجية في حكومة الاقليم فلاح مصطفى للقنصل الايراني في اربيل خلال لقائه معه عن قلق حكومته داعيا الحكومة الايرانية الى وقف القصف منوها الى ان استمراره لا يخدم مصالح الشعبين. فيما ركزت صحيفة خبات اليومية الى ان قافلة المساعدات الاولى قد وصلت الى العوائل المشردة من مناطق القصف واضافت ان فرع اربيل لجمعية الهلال الاحمر بالاشتراك مع منظمة UNHCR قد نظموا القافلة التي ستقدم موادها لاغاثة 75 عائلة.

المحور الاخر الذي حضى باهتمام الصحف اليوم هو موضوع الجهود الحثيثة التي تبذل لتشكيل حكومة الاقليم، فقد تناولت صحيفة خبات اجتماعا جرى مساء امس بين رئيس الاقليم مسعود البارزاني ود.برهم صالح وازاد برواري المرشحين لمنصب رئيس حكومة الاقليم ونائبه لبحث نتائج الجهود التي بذلها رئيس الاقليم خلال لقاءاته بالكتل النيابية في البرلمان الجديد وقدم رئيس الاقليم للمرشحين عددا من التوصيات والتوجيهات التي كانت حصيلة للقاءاته. فيما قالت صحيفة كردستاني نوي ان اجتماع البرلمان المقبل في الاول من ايلول سوف يعلن اسماء رئيس الحكومة ونائبه رسميا. واضافت نقلا عن د.برهم صالح قوله انه يعمل على ان تكون الحكومة الجديدة حكومة ائتلافية وان يكون برنامجها برنامج تجديد واعمار وتطوير، وان تكون الحكومة الجديدة حكومة نشيطة تتألف من 21 وزارة وان يكون النشاط والنزاهة معياران لاختيار الوزراء

من جهة اخرى اتشحت الصحف الكردية الصادرة الجمعة بالسواد لوفاة زعيم المجلس الاعلى سماحة السيد عبد العزيز الحكيم، حيث اعلنت رئاسة اقليم كردستان امس رسميا الحداد على روحه لمدة ثلاث ايام اعتبارا من يوم الخميس. فيما تابعت الصحف مراسيم نقل جثمانه من ايران التي انطلقت امس من باب السفارة العراقية في طهران والتي شاركت فيها شخصيات ايرانية بارزة وسفراء عرب، فيما نقلت عن الرئيس الامريكي باراك اوباما حزنه وألمه لرحيل سماحة السيد الحكيم.

ذكرت صحيفة خبات ان الحكومة العراقية وافقت على العقود النفطية التي ابرمتها حكومة الاقليم مع شركة سينوك الصينية، ونقلت الصحيفة عن رئيس لجنة النفط والغاز في البرلمان العراقي علي حسين قوله ان العقود النفطية لاقليم كردستان لا تخالف الدستور وعلى الحكومة العراقية ان توافق عليها مضيفا ان موافقة الحكومة على العقود سوف يعزز العلاقة بينها وبين حكومة الاقليم.
XS
SM
MD
LG