روابط للدخول

صحف القاهرة تنعي الزعيم الشيعي الحكيم


اهتمت صحف القاهرة بإعلان وفاة رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عبد العزيز الحكيم وتابعت في الوقت نفسه الخلاف المثار بين العراق وسوريا عقب تفجيرات بغداد الدامية التي استهدفت وزارات ومبان حكومية وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات من الأبرياء.

أشارت صحيفة الأهرام شبه الرسمية على صدر صفحتها الأولى إلى خبر وفاة الزعيم الديني والسياسي الشيعي رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وكتلة الائتلاف العراقي الموحد في البرلمان العراقي عبد العزيز الحكيم إثر تدهور حالته الصحية في طهران‏‏ لافتة إلى وجود توقعات بأن يخلفه ابنه عمار الحكيم في زعامة المجلس الأعلى الإسلامي العراقي.

وطغى على متابعات صحيفة الجمهورية للشأن العراقي التوتر السياسي الذي أصاب العلاقات السورية العراقية عقب الاتهامات العراقية التي وجهت إلى مجموعة بعثيين عراقيين مقيمين في سوريا بالوقوف وراء تفجيرات بغداد الدامية‏ وأبرزت الصحيفة تصريحات المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ التي أوضح فيها أن حكومته لا تتهم سوريا بالوقوف وراء تلك التفجيرات أو التورط بها‏‏ لكنها اتهمتها بالتغاضي عن تلك الجماعات والسماح لها بالعمل وممارسة نشاطها بشكل علني وعملي‏ مضيفا أن مجلس الوزراء قرر استدعاء السفير العراقي في سوريا للتشاور معه بشأن الموضوع وتكليف وزارة الخارجية بمطالبة مجلس الأمن الدولي بتشكيل محكمة جنائية دولية لمحاكمة مجرمي الحرب الذين خططوا ونفذوا جرائم حرب وجرائم إبادة ضد الإنسانية بحق المدنيين العراقيين‏.

وفي السياق نفسه اهتمت صحيفة المساء شبه الرسمية بالردود السورية على الاتهامات التي وجهت إلى البعثيين المقيمين على أراضيها معلنة رفضها القاطع لكل ما ورد على لسان المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ بحقها‏,‏ ومعربة عن أسفها أن تصبح العلاقات بينها وبين العراق رهنا لخلافات داخلية وربما أجندات خارجية.

وعلى الصعيد الداخلي‏,‏ ركزت المصري اليوم المستقلة على تصريحات رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي التي أكد فيها على أن الحرب ضد الإرهاب والفساد المالي والإداري مستمرة إلى حين استئصالهما‏.
XS
SM
MD
LG