روابط للدخول

وزير صومالي: واحد من الرهينتين الفرنسيين استعاد حريته



نُقل عن وزير الإعلام الصومالي ضاهر محمود جيلي تصريحه الأربعاء بأن واحدا فقط من الفرنسييْن اللذين خطفا الشهر الماضي في مقديشو أصبح حرا، بعد أن أعلن سابقا في مؤتمر صحافي أن الاثنين استعادا حريتهما.
وقال جيلي في تصريحٍ بثته وكالة فرانس برس للأنباء إن أحد الرهينتين "أصبح الآن في أيدي الحكومة وهو في أمان وفي صحة جيدة" مضيفاً أن الحكومة تواصل "جهودها للإفراج عن الرهينة الثاني"، بحسب تعبيره.
من جهتهما، ذكرت إحدى الجماعات الإسلامية المتورطة في عملية الخطف والحكومة الفرنسية أن واحدا فقط أصبح حرا.
XS
SM
MD
LG