روابط للدخول

رحيل الزعيم السياسي العراقي عبد العزيز الحكيم


أُعلن في بغداد الأربعاء أن زعيم (المجلس الأعلى الإسلامي العراقي) عبد العزيز الحكيم رحَل عن 60 عاما في أحد مستشفيات إيران بعد إصابته بالسرطان.
وكان نجلا الحكيم عمار ومحسن برفقة والدهما في المستشفى عند وفاته، بحسب ما أفاد عباس العامري مدير مكتب النائب همام حمودي العضو البارز في (المجلس الأعلى الإسلامي).
وأضاف العامري أن "جثمان الحكيم سينقل غداً إلى بغداد بعد مروره في مدينة البصرة ثم إلى مدينة النجف حيث مثواه الأخير"، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس برس للأنباء.
وجاء في بيان التعزية الذي أصدره رئيس الوزراء العراقي نوري كامل المالكي "لقد عرفنا سماحة السيد الحكيم رضوان الله تعالى عليه ، عالماً مجاهداً وصابراً في مواجهة النظام الدكتاتوري، ومدافعاً قوياً عن حقوق الشعب العراقي في إقامة نظام قائم على أساس العدل والحرية والمساواة "، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG