روابط للدخول

جامعيون ومختصون يطالبون بتغيير المناهج الدراسية


طالب اساتذة جامعيون مختصون في علم الاجتماع وزارتي التربية والتعليم العالي بالاسراع في تغيير المناهج الدراسية لتطوير الاجيال وتربيتهم على برامج متقدمة فيما اكد مختصون في وزارتي التعليم العالي والتربية وصول خطة تغيير المناهج الدراسية الى مراحل متقدمة.
ومع اقتراب موعد بدأ العام الدراسي الجديد تعمل وزارتي التربية والتعليم العالي على تجهيز المدارس والجامعات بالمستلزمات الدراسية وفي مقدمتها الكتب المنهجية وفي هذا الاطار يطالب اساتذة وباحثون اجتماعيون الوزارات المعنية بالاسراع في تغيير المناهج الدراسية لتواكب التغيير الذي حصل في البلاد.
وتقول استاذة علم الاجتماع في جامعة بغداد فوزية العطية لاذاعة العراق الحر"لابد لنا من تعديل الاتجاهات من خلال ازاحة القيم القديمة واستبدالها بقيم جديدة تواكب التطور العلمي والحضاري وحاجة المجتمع مشيرة الى ضرورة الاسراع في تغيير المناهج في المدارس الابتدائية والثانوية ورياض الاطفال".
واكد مدير تربية الرصافة الثانية في وزارة التربية احمد الربيعي ان"اللجان التي شكلت لتغيير المناهج الدراسية التربوية قد وصلت الى المراحل النهائية في تبديل الكتب المنهجية".
وتابع"لدينا حاليا 90% من المناهج الجديدة مطبوعة وماتبقى شئ يسير سينجز في الاشهر المقبلة".
ورغم ذلك تشهد خطة تغيير المناهج التربوية تلكؤ في التنفيذ حيث لم تطرح وزارة التربية اوتبدل اي كتاب منهجي حتى الان.
وبين وكيل وزارة التربية للشؤون العلمية نهاد عباس"توجد نهضة كبيرة لتغيير المناهج في وزارة التربية لكنها ليست بالمستوى المطلوب".
فيما اوضحت نائبة رئيس لجنة التربية والتعليم عابده احمد ان"خطة تغيير المناهج وصلت الى خطوات متقدمة بالنسبة لمناهج المراحل الابتدائية والثانوية لكنها تشهد تلكؤا بما يتعلق بتغيير المناهج الجامعية".
وزادت"يفترض بعض المناهج سيباشر بتدريسها في العام الدراسي الجديد بالنسبة للمراحل الابتدائية والثانوية لكن يحصل تلكؤ في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وذلك نتيجة للارباك الاداري الذي يحصل في هذه الوزارة حاليا".
وبينت مديرة المكتب الاعلامي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ان المناهج الدراسية للمراحل الجامعية يجرى عليها تحديث سنوي بما يواكب تطور المستوى العلمي في الدول المتطورة ولاسيما في الكليات العلمية.
واضافت ان"التلكؤ يكون في المناهج القديمة نتيجة لاستخدامها من قبل بعض الجامعات كخلفيات علمية".
وكان وزير التربية خضير الخزاعي اعلن في وقت سابق ان لجان وزارة التربية مستمرة بتنفيذ خطة تغيير المناهج لكنها تحتاج الى مدة طويلة لانهاء عملها.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG