روابط للدخول

انطلاق فعاليات الدورة السادسة لمهرجان الجواهري


انطلقت اليوم الاربعاء فعاليات مهرجان الجواهري الشعري بدورته السادسة، وسط حضور من قبل الادباء الذين قدموا من مختلف محافظات العراق.
وتضّمن حفل افتتاح المهرجان تقديم فعاليات غنائية وموسيقية، اعقبتها الجلسة الشعرية الاولى التي قرأ فيها شعراء مجموعة من قصائدهم.
الناقد الادبي بشير حاجم اعتبر ان بداية المهرجان تبدو مشجّعة وموفقة، حيث قرأ بعض الشعراء قصائد جديدة باستثناء عدد منهم، واضاف ان القصائد تنوعت ايضا بين النثر والتفعيلة والعمود مما اعطى انطباعا عن زوال حالة التناشز بين الاجناس الشعرية التي يشتغل عليها الشعراء العراقيون.
وتستمر فعاليات المهرجان لثلاثة ايام، ستُعقد خلالها الى جانب القراءات جلسات نقدية يحاضر فيها عدد من النقاد والباحثين، وهذه هي الدورة السادسة التي يقام فيها المهرجان الذي يحمل اسم شاعر العراق الكبير محمد مهدي الجواهري، حيث دأب الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق على اقامته في كل عام وهو امر يحسب للاتحاد في ظل المشاكل المالية التي يعاني منها.
وفي معرض تقييمه لدورة هذا العام انتقد الشاعر حميد قاسم سوء التنظيم الذي صار يتكرر في كل مرة، واعتبر ان اقامة محفل شعري يحمل اسم الجواهري ينبغي ان يحظى باهتمام اوسع وتّخصّص له قاعة كبرى صالحة للقراءات الشعرية، ومن جانبها قالت الشاعرة سناء العبيدي التي تشارك للمرة الاولى بهذا المهرجان "ستكون لنا فرصة في تقديم تجاربنا الشعرية الجديدة، ونشيد بدور الاتحاد في اقامة هذا المهرجان".
المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي للتقرير
XS
SM
MD
LG