روابط للدخول

أعضاء في مجلس محافظة البصرة يتغيبون عن دوامهم


اثارت ظاهرة تغيب بعض أعضاء مجلس محافظة البصرة عن الحضور الى مكاتبهم خلال ساعات الدوام الرسمي انزعاج الكثير من المراجعين الذين يقصدون مقر المجلس بهدف انجاز معاملاتهم لكنهم قد يضطرون الى الانتظار لساعات طويلة وفي بعض الاحيان فأن معاملاتهم لاتنجز الا بعد أيام من المراجعات المتكررة في ظل عدم حضور بعض أعضاء المجلس لايام متتالية وعدم قيامهم بتخويل اشخاص آخرين لانجاز معاملات المراجعين وبحسب رئيس مجلس محافظة البصرة جبار أمين جابر فأن تواجد أعضاء المجلس في مكاتبهم ليس أمراً ضرورياً لان المهمة الملقاة على عاتقهم تقتصر على متابعة ومراقبة عمل المؤسسات والدوائر الحكومية
"أعضاء مجلس المحافظة عليهم عدم الحضور الى مقر المجلس ومن الاجدر بهم توقيع الكتب الرسمية ومراجعة المعاملات في منازلهم لان مجلس المحافظة جهة رقابية واشرافية واعضاءه يجب ان يتواجدوا في الميدان لمتابعة ومراقبة عمل الدوائر والمؤسسات الحكومية ولكن انصافا لاعضاء المجلس اقول ان نسبة الاخلاص في العمل والتقيد بالحضور في الوقت المحدد متفاوتة من عضو الى آخر وصحيح ان بعض الاعضاء يتغيبون عن العمل بشكل متكرر ولكن بالمقابل هناك دوام رسمي في مجلس المحافظة منذ ساعات الصباح الاولى وحتى الساعة العاشرة صباحا وايضا هناك الكثير من الأعضاء الذين يحرصون على الحضور بشكل يومي ومستمر"
نائب رئيس مجلس محافظة البصرة احمد السليطي كان له رأي آخر عندما قال ان أعضاء المجلس ليسوا ملزمين بالحضور الى مقر المجلس بشكل يومي لكنهم ملزمون بحضور اجتماعات المجلس التي عادة ما تعقد مرة واحدة في الاسبوع وأشار في حديث لـ"اذاعة العراق الحر" الى ان معظم حالات الغياب اما تكون لاسباب صحية او نتيجة السفر لانجاز مهام متعلقة بعمل المجلس
"مجلس المحافظة بسب الدستور والقانون هو اعلى سلطة تشريعية ورقابية في محافظة البصرة ولايوجد له اي دور تنفيذي ولا علاقة له بمخاطبة الدوائر وعلى الرغم من ذلك تجد المجلس يقوم حاليا بمخاطبة الدوائر ويمارس بعض الاعمال التنفيذية وهذه الامور ليست من صلاحيات المجلس وبالنسبة الى أعضاء مجلس المحافظة هم غير ملزمين بالحضور الا في الجلسات والاجتماعات الخاصة بالمجلس وحتى القانون اشار الى ان التغيب عن الجلسات يترتب عليه اثر لكن القانون لم يؤكد على ضرورة حضور الاعضاء بشكل يومي وعلى الرغم من ذلك تجد ان غالبية الاعضاء يحضرون بشكل منتظم الى مجلس المحافظة والغيابات التي تحدث هي مصحوبة بعذر ولاسباب مقبولة كأن تكون لاسباب صحية او نظرا للايفاد والسفر وعليه لايوجد هناك عدم حضور واضح"
يذكر ان مجلس محافظة البصرة السابق كان أقل من نصف اعضاءه هم الذين يواظبون على الحضور بشكل يومي الى مكاتبهم وكان عدد قليل منهم لايقيمون اصلاً في محافظة البصرة وعلى الرغم من التحسن الذي طرأ على واقع عمل مجلس المحافظة بعد اجراء انتخابات مجالس المحافظات الا ان ظاهرة الغياب ماتزال قائمة وان تعددت الاسباب وتنوعت التبريرات التي قد لا تقنع الكثير من الناخبين الذين منحوا اصواتهم لاعضاء المجلس كونهم اصبحوا يواجهون صعوبة في مقابلة بعض الأعضاء لتذكيرهم بالوعود التي قطعوها على أنفسهم في الانتخابات.
XS
SM
MD
LG