روابط للدخول

نواب يطالبون بتفعيل الدور الرقابي لمجلس النواب


عقد مجلس النواب العراقي جلسته الثلاثين من فصله التشريعي الحالي الذي شارف على نهايته. وقد شهدت الجلسة جدلا مطولا حول محاولات من داخل المجلس وخارجه لوقف الدور الرقابي للمجلس، كما شهدت الجلسة التصويت على مشاريع عدد من القوانين وقراءة مشاريع اخرى.

استحوذت موضوعة الدور الرقابي لمجلس النواب ومحاولات اعاقة هذا الدور بعد استجواب وزير التجارة المستقيل ،على معظم وقائع الجلسة الثلاثين لمجلس النواب العراقي حيث ابدى عدد من النواب استغرابهم من عدم تفعيل ملفات الاستجواب المقدمة الى هيئة رئاسة المجلس.
يقول النائب ازاد رفيق جالاك ان هناك محاولات من داخل مجلس النواب وخارجه لمصادرة الدور الرقابي للمجلس.
ويضيف جالاك في تصريح لاذاعة العراق الحر ان وقف او اضعاف الدور الرقابي يجعل مجلس النواب يسير من سيئ الى اسوأ، حسب تعبيره.
ويؤكد البرلماني العراقي ان استجواب المسؤولين الحكوميين توقف ولن يستأنف سواء في الفصل التشريعي الحالي او المقبل، مشيرا الى ان الضغوط التي تمارس بهذا الخصوص تقوم على حسابات سياسية تتعلق بالانتخابات المقبل.
من جانبه يتساءل النائب محمد تميم عما اذا كانت هناك صفقة بين الحكومة ورئاسة مجلس النواب لتعطيل الدور الرقابي للبرلمان .
هذا وصوت المجلس على مشروع قانون تعديل قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969 ومشروع قانون البنى التحتية حيث تم التصويت على المواد من 1 الى 10 في ما اجل التصويت على المواد المتبقية بسبب اختلال النصاب القانوني.
كما انهى المجلس القراءة الاولى لمشروع قانون جهاز مكافحة.

XS
SM
MD
LG