روابط للدخول

الصابئة في ذي قار يحتفلون بعيدهم الكبير


الصابئة المندائيون في العراق

الصابئة المندائيون في العراق

يحتفل ابناء طائفة الصابئة المندائيين في محافظة ذي قار بعيدهم الكبير ,ويمارسون بعض الطقوس الخاصة بهم وتتمثل بالبقاء في بيوتهم لست وثلاثين ساعة أو ما يسمى (الكرصة) لأداء الصلوات والتسبيحات وغالبا ما تكون على شواطيء نهر الفرات في معبدهم المندي.

منذ ثلاثة ايام متتالية يحتفل ابناء طائفة الصابئة المندائيون في محافظة ذي قار بعيدهم الكبير ,ويمكث هولاء الصابئة في بيوتهم في هذا العيد يومين متتالين أو ماتسمى باللهجة العامية العراقية (الكرصة) يؤدون فيها الصلوات والتسبيحات وقراءة الادعية ,وغالبا ماتكون قراءة بعض هذه الادعية قرب نهر الفرات والذي يحاذي بيوتهم ومعبدهم المندي,مسؤول اللجنة الدينية لطائفة الصابئة رحيم خيري فرحان تحدث لاذاعة العراق الحر عن هذا العيد.
الدكتور الصابئي سامر نعيم حنظل أوضح بأن تبادل الزيارات والتهاني أحدى طقوس هذا العيد وهنأ الصابئة بعيدهم الكبير مشيرا ان عدة وفود حكومية وشعبية ودينية قد توافدت عليهم في هذا العيد.
وكان لاطفال الصابئة حضور فاعل في معبدهم المندي وتمنوا هولاء الاطفال بهذه المناسبة أن يعم السلام على العراق وشعبه كمايقول الطفل الصابئي جميل محمد ناصر وهنأ ابناء طائفته بهذا العيد.
ولعل اهم مايميز مدينة الناصرية عن باقي المدن العراقية الاخرى هوتعدد طوائفها وديانتها وهولاء جميعهم متألفين ومتحابين , ويتوافد خلال هذه الايام على معبد الصابئة الوفود الدينية والشعبية والحكومية لتقديم التهاني لهولاء الصابئة مستمرة وتحدث هذا المواطن ان تبادل الزيارات بين المسلمين والصابئة في هذه المدينة متواصلة وقال مواطن اخر نحن نتجاور مع الصابئة منذ سنين وها نحن قد جئنا اليهم لنهنئهم بعيدهم الكبير.

على صلة

XS
SM
MD
LG