روابط للدخول

لهجمات المفخخة الاخيرة التي تعرضت لها ثماني كنائس في بغداد مع كنيسة واحدة في الموصل اعادت الى الواجهة ملف استهداف الاقليات ومنها المسيحية.

وحذرت جهات سياسية ودينية اسلامية ومسيحية من ان يكون هنالك مخطط خفي لاعادة النزاعات الطائفية والدينية الى العراق.
وكرر رجال الدين المسيحين شكواهم من عدم وجود خطة امنية مدروسة بعناية لحماية المسيحيين في العراق من حملات القتل وما يتبع ذلك من تهجير جراء المخاوف المتزايدة من استهدافهم حسب ما اشار بذلك المطران شليومون وردوني معاون كاردينال الكلدان في العراق، محذرا من ان هنالك خططا لافراغ البلاد من احد مكوناته الاساسية وعلى الدولة ان تتخذ اجراءات عملية وسريعة لحماية المسيحيين دون الاكتفاء بالوعود والتنديد بالعمليات المسلحة.
لكن المطران اشاد ايضا بموقف رئاسة الوزراء بدعم جرحى التفجيرات الاخيرة والتاكيد على تكثيف الحمايات على ابواب الكنائس والاديرة في عموم العراق، معربا عن املة في ان تكون هذه الاجراءات الاحترازية دائمية ولا تقتصر على الفترات الزمنية التي تعقب حوادث التفجير والاستهداف.
وطالب المطران الحكومة والاجهزة الامنية التابعة لها بضرورة التحرك بالتعاون مق قوات استخبارتية لمعرفة الجناة والجهاة التي تقف وراء هذا الاستهداف الذي اعتبرة استهدافا للعراق كله والى وحدته وكل قومياته ودياناته، لانه استخفاف بالدم العراقي وبحرمة المقدسات والاديان.
اما النائبة شذى العبوسي نائبة رئيس لجنة حقوق الانسان بالبرلمان فقالت ان اللجنة عقدت اجتماعات متوالية ومتتابعة بعد حوادث التفجيرات التي استهدفت الكنائس، وناقشت تشريعات وقوانين جديد تعرض الان للمناقشة الموسعة لدراسة اليات مستحدثة تضمن حماية الاقليات وتحاول زرع الاطمئنان في نغوسهم، مضيفة ان هناك دراسات تعد بمشاركة ممثلين عن المسيحيين العراقيين وبالتعاون مع وزارة حقوق الانسان للتعرف على اعداد المسيحيين الذيين يغادرون البلاد، مع التاكيد على معرفة اسباب هذه الهجرة الجماعية.
واكدت العبوسي ان لجنة حقوق الانسان تعد جدولا للزيارات الميدانية للمحافظات وكذلك الى الكنائس، من قبل اعضاء في البرلمان ضمن اطار العمل الرقابي الميداني، وسنعرض نتائج دراساتنا وزيارتنا على جلسات خاصة في البرلمان لاجل ان توصي اللجان الامنية والقانونية في مجلس النواب لاتخاذ تدابير امنية اكثر صرامة مع النظر بوضع تشريعات تحمي حقوق الاقليات.
لمزيد من التفاصيل الاستماع الى الملف الصوتي للتقرير.
XS
SM
MD
LG