روابط للدخول

يشكل تصريف المياه الاسنة في حوض نهر دجلة واحدا من الملوثات البيئية التي باتت تهدد صحة المواطن في محافظة الكوت.

ويصف مواطن يسكن في احدى القرى القريبة من حوض النهر، تصريف المياه الاسنة الى حوض دجلة بالجريمة كونها تهدد حياة المواطن لما تحويه تلك المياه الاسنة من سموم وقاذورات مشدداً على ضرورة تصريفها خارج المدينة.
من جانبه يشير المهندس صباح عباس القريشي مدير بيئة المحافظة الى أن تلك التصاريف والتي تعرف بالمذبات يبلغ عددها 56 مذباً تشكل احد اخطر الملوثات البيئية في المحافظة والتي تتطلب اجراءات سريعة للتخلص منها.


مدينة الكوت مركز محافظة واسط هي واحدة من بين مدن المحافظة التي تعاني من انعدام شبكة المجاري، كما يقول المهندس مشعان عوده مدير مجاري المحافظة، مما شجع الاهالي على التجاوز على شبكة مجاري الامطار وبالتالي ازدياد نسبة تلوث المياه مما حدا بالمحافظة الى تنفيذ وحدات معالجة للمياه في مدن الكوت والنعمانية والعزيزية تراوحت نسب الانجاز اكثر من 60 %، مؤكداً ان تلك المجمعات تسهم الى حد ما في تقليص عدد المذبات في نهر دجلة وتفرعاته ضمن حدود المحافظة.

XS
SM
MD
LG