روابط للدخول

منظمة تراقب صرف الاموال في الحملات الانتخابية بكردستان العراق


Iraq -- A wall draped with election posters in the northern city of Sulaimaniyah, 23Jun2009

Iraq -- A wall draped with election posters in the northern city of Sulaimaniyah, 23Jun2009

تقوم شبكة شمس لمراقبة العملية الأنتخابية في العراق، بمراقبة كافة مراحل العملية الأنتخابية الجارية في اقليم كوردستان العراق.

وقال منسق شبطة شمس في اقليم كوردستان هوكر جتو، لأذاعة العراق الحر، انه "لا يوجد قانون يحدد كيفية صرف اموال الحملة الدعائية، ولكن بحسب المادة رقم 4 من قانون الانتخابات يمنع استخدام أموال الدولة للعملية الانتخابية، اضافة الى فقرة اخرى تشير الى عدم قبول الأموال الخارجية".
واضاف جتو ان "شبكة شمس ستقوم بمراقبة آلية صرف هذه الأموال لكي "نضمن تواجد الشفافية والنزاهة في الأنتخابات"، بحسب قوله.
وبخصوص النتائج التي سيتوصلون اليها اوضح جتو "اننا سنصدر تقريرا حول النتائج التي سنتوصل اليها، وسنعممها على وسائل الأعلام والجهات ذات العلاقة".
الى ذلك قال بدل عبد الباقي منسق شبكة شمس في دهوك ان "عملية مراقبة الية صرف الاموال في الحملات الانتخابية تضمن الشفافية والنزاهة في الأنتخابات".
يشار الى ان بعض الكيانات السياسية تصرف اموالا طائلة للقيام بحملاتها الأنتخابية، في حين تضطر كيانات سياسية صغيرة الى الانسحاب من الانتخابات او التحالف مع كيانات أخرى لعدم تمكنها من تمويل حملتها الأنتخابية.
يذكر ان اقليم كردستان العراق سيشهد انتخابات تشريعية ورئاسية في الخامس والعشرين من شهر تموز الجاري. ويتنافس خمسة مرشحين على رئاسة الاقليم ابرزهم مسعود البارزاني زعيم "الحزب الديموقراطي الكردستاني"، احد الحزبين الرئيسين في الاقليم، فيما يتنافس 507 مرشحين ضمن 19 قائمة على 111 مقعدا في برلمان الاقليم. وكانت اول انتخابات برلمانية في اقليم كردستان قد جرت في ايار، العام 1992 عندما خرج الاقليم عن سلطة النظام السابق في العراق انذاك، كما اجريت انتخابات برلمانية في الاقليم نهاية العام 2005 بالتزامن مع الانتخابات في سائر ارجاء العراق.
لمزيد من التفاصل يرجى الأستماع الى التقرير الصوتي.
XS
SM
MD
LG