روابط للدخول

دعوات للإستثمار لحل أزمة الكهرباء في البصرة


في سابقة هي الاولى من نوعها في محافظة البصرة قررت الحكومة المحلية مؤخرا دعوة القطاع الخاص المحلي والشركات الاجنبية الى الاستثمار في مجال انتاج وتوزيع الطاقة الكهربائية في محاولة لتوفير الكهرباء الى المواطنين الذي يعانون من غيابها لاكثر من 18 ساعة من يوم نتيجة العجز الذي تشهده محطات التوليد والمشاكل التي تعاني منها شبكات التوزيع.


بعد ان شهدت محافظة البصرة في الاونة الاخيرة تدهوراً كبيراً على صعيد انتاج وتوزيع الطاقة الكهربائية اتخذت الحكومة المحلية قرارا يقضي بفسح المجال امام القطاع الخاص لتنفيذ مشاريع استثمارية متعلقة بقطاع الكهرباء وبحسب وزير التخطيط علي بابان فأن خطوة مجلس المحافظة من شأنها ان تضع حدا لازمة الكهرباء التي يعاني منها سكان البصرة وأشار في مؤتمر صحفي عقده في ديوان محافظة البصرة الى وجود شركات اجنبية ومحلية لديها القدرة على تنفيذ مشاريع استثمارية كبيرة في مجال انتاج وتوزيع الطاقة الكهربائية
"وزير التخطيط العراقي علي بابان"
بينما قال رئيس مجلس محافظة البصرة جبار امين ان الحكومة المحلية تمكنت من الحصول على موافقة من وزارة الكهرباء قبل قيامها باصدار القرار ولفت الى وجود شركات أجنبية ومحلية اعربت عن رغبتها بتنفيذ مشاريع تقضي برفد بعض المناطق السكنية والتجارية بالكهرباء مقابل حصولها على أموال من المواطنين وأضاف في حديث لـ"اذاعة العراق الحر"
"رئيس مجلس محافظة البصرة جبار أمين"
يشار الى ان المواطنين في محافظة البصرة يعانون بشدة من جراء غياب التيار الكهربائي عن منازلهم واماكن عملهم لاكثر من 18 ساعة في اليوم وعلى الرغم من الوعود الكثيرة التي قطعها المسؤولون الا ان المواطنين لم يلتمسوا حتى الان تقليصا في عدد ساعات القطع المبرمج في ظل رفض الكثير من المواطنين تسديد فواتير هذه الخدمة ما ينذر بامكانية ان تواجه الشركات التي تعتزم الاستثمار في هذا المجال تحديات في عملية استحصال اجور الخدمات التي ترغب بتقديمها.

على صلة

XS
SM
MD
LG