روابط للدخول

ازمة وقود في ديالى ومجلس المحافظة يستضيف مديرالمنتوجات النفطية


للاسبوع الثاني على التوالي تعاني محافظة ديالى من شحة خانقة في المنتوجات النفطية ، فيما انتظم العشرات من المواطنين في طوابير امام محطات الوقود على امل الحصول على البنزين و(الكاز) لسياراتهم .

وبلغ سعر (جلكان ) البنزين20 الف دينار، الامر الذي مايثقل كاهل ابناء المحافظة.
وبعد المطالبات المتكررة من قبل المواطنين للمسؤولين في ديالى، قام مجلس المحافظة باستضافة مدير المنتوجات النفطية صكبان محمد والذي بين ان سبب شحة الوقود يرجع الى تغير اتجاه التجهيز من مصافي بغداد الى مصافي خانقين.
واضاف مدير المنتوجات النفطية ان الكثير من محطات الوقود تفتقر الى الحماية الكافية، وان هناك تعليمات من وزارة النفط تخول مديرية المنتوجات غلق اي محطة لاتتوفر فيها حماية كافية، متعهدا بحل الازمة حال توفير الحماية للمحطات.
من جهته اكد رئيس مجلس محافظة ديالى طالب محمد حسن ان المجلس الزم مدير المنتوجات النفطية بسقف زمني لعلاج مشكلة شحة الوقود في المحافظة، مضيفا ان المجلس استمع لمدير المنتوجات، وسيعمل على حل جميع المعوقات التي تعيق عمل مديرية المنتوجات.
فيما تكلم مواطنون عن وجود فساد مالي واداري في الكثير من المحطات الحكومية.
رئيس لجنة النزاهة في مجلس المحافظة عامر الكرخي طالب المواطنين بتقديم الدليل كي يتسنى للنزاهة محاسبة المفسدين.
XS
SM
MD
LG