روابط للدخول

لجنة المهجرين تطالب اربيل باستضافة الاكراد المهجرين من اوروبا


طالب بعض اعضاء لجنة المهجرين البرلمانية، والمنتمين الى كتل مختلفة عدا كتلة التحالف الكردستاني، اقليم كردستان باستضافة المهجرين الاكراد العائدين من ايران واوربا.

ومع رفض اقليم كردستان استضافة اللاجئين الاكراد العائدين من ايران واوربا، تتفاقم مشكلة المهجرين، اذ من المتوقع ان يعود عشرات الالاف من الاكراد اللاجئين في اوربا الى العراق في الشهور المقبلة بموازاة اخوانهم العائدين من ايران والذين يبلغ عددهم نحو ثلاثة الاف ويتخذون مخيم الوليد سكنا لهم.
نائب رئيس لجنة المهجرين والنائب عن كتلة الفضيلة باسم الحسني طالب حكومة اقليم كردستان باستضافة المهجرين الاكراد العائدين من ايران واوربا، وعدم وضع ضعف الخدمات وقلة المستلزمات، حاجزا امام عودتهم الى الاقليم.
فيما اشار رئيس لجنة المهجرين والنائب عن التحالف الكردستاني عبد الخالق زنكنة الى ان استضافة المهجرين الاكراد العائدين من ايران واوربا في اقليم كردستان، سوف يؤدي الى انتشار البطالة وتفشي ازمة السكن فيه لعدم توفر المستلزمات الخدمية لهم، مطالبا الحكومة الاتحادية بتخصيصات مالية تدعم عودتهم.
من جهته قال وزير الهجرة والمهجرين عبد الصمد سلطان ان الحكومة شرعت بالخطوات الاولى لتوفير مستلزمات عودة المهجرين، داعيا الى ضرورة التريث بعودتهم لحين استكمال البنى التحتية والخدمات والانتهاء من توفير متطلبات عيشهم.
يذكر ان الحكومة الدنماركية اعادت ستة اكراد عراقيين الى اقليم كردستان في الثامن والعشرين من شهر حزيران وتسعى الى اعادة جميع اللاجئين العراقيين وفق مذكرات تفاهم وقعتها الدنمارك مع وزارة الخارجية العراقية.
XS
SM
MD
LG