روابط للدخول

نواب يدعون الى حسم الجدل بشأن ملف المصالحة الوطنية


ما يزال ملف المصالحة الوطنية في العراق مثار جدل ونقاش في الساحة السياسية العراقية، ففي الوقت الذي ترى فيه بعض القوى النيابية ان ما تحقق في هذا المجال كثير وهناك تقدم واضح في مسار المصالحة ، تطعن قوى اخرى في صحة هذا الطرح وتؤكد عدم التوصل الى شيء يذكر منذ اطلاق الحكومة العراقية مشروع المصالحة الوطنية منتصف العام الفين وستة.
وفي هذا الاطار دعا النائب عن جبهة التوافق العراقية عمر عبد الستار الكربولي في حديث خاص لاذاعة العراق الحر الى سن قانون خاص بالمصالحة الوطنية وتأسيس هيئة تشرف على ملف المصالحة الذي اشار الى انه لايزال يراوح في مكانه، بحسب تعبيره.
في حين يرى المتحدث باسم كتلة التحالف الكردستاني فرياد راوندوزي ان تشكيل هيئة للمصالحة للوطنية هو الخيار الامثل مشيرا الى صعوبة ربط ملف المصالحة بقانون قد يواجه بعض الصعوبات اثناء تطبيقه.
بيد ان النائب عن الائتلاف العراقي الموحد محمد ناجي يؤكد عدم وجود اية فائدة من سن قانون للمصالحة الوطنية في ظل اجواء الحوار السائدة بين القوى السياسية العراقية.
ضرورة قيام القوى السياسية بمناقشة موضوع المصالحة الوطنية والاتفاق على الاطر العامة له امر لابد منه قبل التفكير بسن قانون او تشكيل هيئة للمصالحة الوطنية هو ما اكده النائب عن حزب الفضيلة الاسلامي باسم شريف الذي دعا في حديثه لاذاعة العراق الحر الى عقد مؤتمر حقيقي تناقش فيه ابرز الصعوبات التي تواجه ملف المصالحة.
المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG