روابط للدخول

صحف القاهرة تهتم بتحقيق بريطاني حول تعذيب وقتل 20 عراقيا في البصرة


اهتمت صحيفة الأهرام المسائي شبه الرسمية بالتحقيق الجديد الذي تجريه الحكومة البريطانية في قضية مقتل ‏20‏ عراقيا، بعد ان تقدم عراقيون بطلب فتح تحقيق.


تشابهت العناوين الرئيسية لصحف القاهرة فتصدرت صفحاتها الأولى القمة المصرية- الإسرائيلية، وتلاها في الأهمية مشاركة الرئيس المصري حسني مبارك في اجتماعات الدول الصناعية الثماني الكبرى في إيطاليا، كما أولت الصحف أيضا اهتماما بمتابعة تطورات أحداث العنف العرقية الدامية التي شهدتها الصين الأحد الماضي، ووسط كل هذه الأنباء هناك تراجع ملحوظ في متابعات الشأن العراقي في صحف القاهرة.
فاهتمت صحيفة الأهرام المسائي شبه الرسمية بالتحقيق الجديد الذي تجريه الحكومة البريطانية في قضية مقتل ‏20‏ عراقيا، حيث كان ستة عراقيين قد طلبوا من المحكمة العليا البريطانية فتح تحقيق في اتهامات تعذيب وقتل عراقيين على أيدي جنود بريطانيين بعد مواجهات مسلحة جرت في مدينة البصرة جنوب العراق سنة ‏2004.
وفي صدر صفحتها الأولى تناولت الجمهورية شبه الرسمية المباحثات الثنائية التي دارت بين الرئيس المصري حسني مبارك مع نظيره الإسرائيلي شيمون بيريز حول عملية السلام في الشرق الأوسط‏،‏ وسبل إحياء السلام على المسار الفلسطيني‏‏، لكن الأهرام أبرزت بصفة خاصة ما أعلنه بيريز بشأن استعداد إسرائيل للسلام على أساس دولة للفلسطينيين ويهودية للإسرائيليين.
وإلى صحيفة الأهرام شبه الرسمية التي ركزت بشكل ملحوظ على مشاركة مبارك لأول مرة في اجتماعات الدول الصناعية الثماني الكبرى في إيطاليا، ونشرت تقريرا لمراسلها في إيطاليا محمد مرسي الذي طرح تساؤلا حول الأسباب الكامنة وراء مشاركة مصر ودعوتها لقمة الثماني على الرغم من أن الرئيس مبارك كان قد امتنع من قبل عن حضور عدة قمم للدول الصناعية الكبرى‏‏.
وأوضح مرسي أن إيطاليا دعت مصر إلى القمة تقديرا لأهمية دورها الإقليمي البارز في كل من الشرق الأوسط والقارة الإفريقية‏،‏ كما عزا أسباب قرار مبارك بالمشاركة في هذه القمة إلى الأهمية الخاصة‏ التي تكتسبها، وهو ما يبدو من جدول الأعمال المثقل بالقضايا التي تتعلق بالأوضاع في منطقة الشرق الأوسط،‏ وملف العراق، ونزع أسلحة الدمار الشامل،‏ إلى جانب بحث الأزمة الاقتصادية العالمية وتأثيراتها على المجتمع الدولي‏.
وإلى الصين التي تشهد أحداث عنف عرقية دامية، توجهت كاميرات صحف القاهرة، حيث صورت أجساد المسلمين الملقاة في شوارع أورومتشى خلال مصادمات الأحد الماضي، والتي راح ضحيتها ما يقرب من ألف شخص ما بين قتيل وجريح، إضافة إلى ما يقرب من ألف وخمسمائة معتقل، وتابعت الصحف الاشتباكات التي تجددت بين المسلمين ورجال الشرطة عندما خرج المئات من المتظاهرين للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين‏,‏ حاملين هراوات ودروعا‏.
XS
SM
MD
LG