روابط للدخول

الخرافي: الكويت ستعمل على اخراج العراق من تحت طائلة العقوبات


رئيس مجلس الأمة الكويتي جاسم الخرافي ورئيس مجلس النواب العراقي أياد السامرائي

رئيس مجلس الأمة الكويتي جاسم الخرافي ورئيس مجلس النواب العراقي أياد السامرائي

في الوقت الذي تتجه الانظار الى الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الذي سيلقي تقريرا منتصف الشهر الجاري امام مجلس الامن الدولي حول التزام العراق والخطوات التي قطعتها حكومته للخروج من تحت طائلة الفصل السابع للامم المتحدة توجه رئيس مجلس النواب العراقي اياد السامرائي الى دولة الكويت التي صرح مسؤولون فيها سلفا باصرارهم على ابقاء العراق ضمن العقوبات الدولية لحين تسوية جميع الملفات العالقة بين البلدين بما فيها التعويضات عن غزو النظام السابق لها.
السامرائي ولحظة وصوله مطار الكويت اكد ان الزيارة جاءت لمساعدة الحكومتين وتمهيد الاجواء الايجابية لحل المشاكل العالقة بين البلدين.
من جهته اكد رئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي ان الكويت ستعمل على اخراج العراق من تحت طائلة العقوبات التي اقرها الفصل السابع للامم المتحدة.
وعلى الرغم من تاكيدات السامرائي بان المباحثات لن تتجاوز على صلاحيات الحكومتين والوفود المشكلة لغرض دراسة القضايا الخلافية ومن ثم حلها بيد ان اطراف سياسية وجدت ان من الاصلح ان تتوحد الجهود العراقية ضمن وفد موحد يضم سياسيين وحكوميين وهو مااشارت اليه النائبة عن القائمة العراقية الوطنية عالية نصيف، علما ان وفدا برئاسة وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي كان قد تباحث في وقت سابق من الشهر الماضي مع الجانب الكويتي في تلك الملفات دون التوصل الى حلول مشتركة.
بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب العراقي افاد بان السامرائي سيلتقي خلال زيارته التي تستغرق عدة ايام بامير دولة الكويت وعدد من المسؤولين فيها ويجد عضو جبهة التوافق العراقية عمر عبد الستار ان السامرائي سينجح في فتح ماوصفاها بالافاق في العلاقة العراقية الكويتية.
XS
SM
MD
LG