روابط للدخول

فرنسا على طريق ترسيخ علاقاتها الاقتصادية مع العراق


رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون

رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون

فيون قال في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء نوري المالكي ان "العراق يسير بالاتجاه الصحيح وان هذا العدد من الشركات الكبرى التي ترافقني في هذه الزيارة ماهو الا دليل على رغبة جادة في المشاركة في عملية البناء والأعمار واستعدادنا لإحداث نهضة في العراق" المسؤول الفرنسي شدد أيضا ًعلى اهمية العراق في المنطقة والعالم قائلا:

صوت رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون

من جانبه أشار المالكي الى ان العلاقات العراقية الفرنسية دخلت مرحلة جديدة ، وان زيارة رئيس الوزراء الفرنسي الى بغداد تحمل رسالةً قوية وتعبر عن إرادة مشتركة لدى البلدين بتطوير العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والعلمية وفي جميع الجوانب ، المالكي قال في اشارة الى دور العراق المستقبلي في المنطقة : "يجب ان لايخشى احد من نهوض العراق لأنه بلد يرغب في التعاون مع جيرانه وأصدقائه وهو جزء من توازن المنطقة، وان فرنسا ستعمل على اعادته الى وضعه الطبيعي ضمن الاسرة الدولية بأسرع وقت وحل المشاكل العالقة مع جيرانه وتخليصه من العقوبات الدولية التي تعيق عملية التنمية" ولم يغفل المالكي الاشارة زيارة الرئيس الفرنسي ساركوزيه في شباط الماضي الى بغداد ودلالاتها:

صوت رئيس الوزراء نوري المالكي

وتأتي زيارة رئيس الوزراء الفرنسي فيون بعد يومين من تسلم القوات العراقية للمسؤولية بعد انسحاب القوات الأمريكية من المدن والبلدات، وقد نوه الى ذلك المسؤول الفرنسي خلال المؤتمر الصحفي ببأنه حدث هام جدا على طريق بناء العراق الديمقراطي وتحقيق السيادة كما انه يمثل نجاحا للعراق لأنه تم وفق الجدول الزمني المتفق عليه في اتفاق سحب القوات الأجنبية، بحسب تعبيره.
زيارة رئيس الحكومة الفرنسية فيون الى بغداد تمخضت عن توقيع عدد من مذكرات التفاهم بين الجانبين في المجالات السياسية والأمنية والنفطية والخدمية ,المالكي من جانبه حث على التسريع في تنفيذ المذكرات ، مشيرا الى ان العراق يتمتع الان بوضعٍ امني جيد مشجعا الشركات الفرنسية على العودة للعمل في العراق كونها ذات خبرة سابقة في البلاد، المالكي وعدَ بإزالة العقبات فتح الافاق لإقامة علاقات متينة ومتميزة بين البلدين، ورحب بتأسيس هيئة عراقية فرنسية لرجال الإعمال قائلا:

صوت رئيس الوزراء نوري المالكي

الى ذلك اشار بيان ٌصدر عن الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ الى انه تم الاتفاق على توسيع التعاون وتمتين العلاقات بين البلدين وبما يخدم مصلحة الطرفين في المجالات الاقتصادية ، الثقافية، العلمية، والتقنية، ودعم فرنسا للعراق من اجل انضمامه الى المنظمة العالمية للتجارة، وعقد اتفاق شراكة وتجارة مع الاتحاد الاوروبي.
المحلل السياسي حسين كركوش من باريس وفي اتصال مع اذاعة العراق الحر اشار الى ان فرنسا تسعى الى العودة بقوة الى السوق العراقي، وهذا واضح من حجم ونوع الوفد الاقتصادي الكبير الذي رافق رئيس الوزراء فرانسوا فيون والذي ضم في عضويته كريستين لاغارد وزيرة الاقتصاد ولورانس باريزو رئيسة منظمة ارباب العمل ولوي غالوا رئيس المجموعة الاوروبية للصناعات الجوية والدفاعية "اي ايه دي اس" وبرونو لافون رئيس مجلس ادارة شركة لافارج، وهنري لاكمان رئيس مجلس الرقابة في شنايدر وكريستوف دي مارجوري المدير العام لشركة توتال وهنري بروغليو رئيس مجلس ادارة شركة فيوليا وجان لوي شوساد المدير العام لشركة "سويز" للبيئة المحلل حسين.كركوش نوه الى تعثر العلاقة بين العراق وفرنسا عقب حرب عام 2003 التي اسقطت نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين قائلا:

مقابلة مع المحلل والإعلامي حسين كركوش

يشار الى ان الرئيس الفرنسي نيكولاي ساركوزي كان قد زار العراق في شهر شباط الماضي كأول رئيس فرنسي يزور العراق منذ عقود، كما انه اول زعيم اوروبي يزور بغداد منذ الاطاحة بالنظام السابق في 2003.
XS
SM
MD
LG