روابط للدخول

الاحزاب التركمانية في كركوك تعلن رفضها لدستور اقليم كردستان العراق


ممثلو أحزاب تركمانية في العراق يعقدون مؤتمرا صحفيا مشتركا في مقر الجبهة التركمانية في كركوك

ممثلو أحزاب تركمانية في العراق يعقدون مؤتمرا صحفيا مشتركا في مقر الجبهة التركمانية في كركوك

رفضت الأحزاب التركمانية مشروع دستور اقليم كردستان الذي صادق عليه برلمان الاقليم، مشيرة الى احتوار الدستور على ما وصفته بـ"مغالطات تاريخية وجغرافية".
واعلنت الاحزاب التركمانية بكركوك، في مؤتمر صحفي عقد في مقر الجبهة التركمانية، أن مشروع الدستور يتعارض مع الدستور العراقي ويجزئ المناطق التركمانية عن بعضها البعض.
رئيس الجبهة التركمانية سعد الدين اركيج قال ان دستور الاقليم يهمل تضحيات القوميات غير الكردية التي توجد في الأقليم، مضيفا ان ثمه حملة سماها بالتطهير العرقي تستهدف تهجير التركمان من اماكنهم.
وجدد رئيس الجبهة التركمانية مطالبته بجعل قضائي تلعفر وطوز محافظتين وبضرورة حماية التركمان من جانب الحكومة العراقية، "وفي حالة تعذر ذلك يجب ان تدعم الحكومة التركمان لحماية اماكنهم"، حسب تعبيره.
من جانبه قال عضو المجموعة التركمانية حسن توران ان مسالة الحدود الأدارية في الدستور هي الأكثر حساسية عند التركمان حيث اعتبر دستور الاقليم كركوك ومناطق تركمانية أخرى من ضمن الأقليم.
وكان برلمان اقليم كردستان العراق قد صوت يوم أول من امس الاربعاء، على مشروع دستور الإقليم في جلسته الاعتيادية وبغالبية الاصوات، على ان يعرض للاستفتاء الشعبي في الخامس والعشرين من شهر تموز القادم بالتزامن مع الانتخابات العامة في الإقليم.
XS
SM
MD
LG