روابط للدخول

مراسيم افتتاح مدرستين فرنسيتين في كردستان


Iraq - French schools opened in Kurdistan Region

Iraq - French schools opened in Kurdistan Region

في خطوة منها لتعزيز العلاقات مع إقليم كردستان والعراق أعلنت القنصلية الفرنسية في الإقليم استكمال الاستعدادات لافتتاح مدرستين فرنسيتين في كل من أربيل والسليمانية بالتعاون مع وزارة التربية في حكومة إقليم كردستان على أن يكون التدريس فيهما حسب المنهاج الفرنسي. في هذا الإطار جرت في أربيل يوم الأحد مراسيم الإعلان عن افتتاح المدرستين بشكل رسمي.

اعلن يوم الاحد في اربيل عن افتتاح مدرستين فرنسيتين في اقليم كردستان العراق، بواقع مدرسة في اربيل واخرى ي السليمانية، في مراسيم حضرها كل من الدكتور دلشاد عبدالله وزير التربية في حكومة اقليم كردستان والدكتور فرديريك تيسو القنصل الفنرسي العام في اقليم كردستان.
واعتبر وزير التربية افتتاح المدرستين الفرنسيتين في الاقليم مثابة جسر لربط المجتمعين الفرنسي والكردستاني وقال في تصريحات لاذاعة العراق الحر:
"تدريس كافة الدروس العملية ستكون باللغة الفرنسية والشهادة ستكون معادلة لشهادات المدارس الفرنسية ولذكل اليوم هو يوم تاريخي والمدرستين احدى الجسور المهمة لربط المجتمع الكردستاني مع المجتع الفرنسي وانفتاح المجتمع الكردستاني على المجتمع الفرنسي والبلدان الاخرى وفرنا للمدرستين الابنية ونجهزهم بكافة المستلزمات الدراسية وكذلك توفير التدرسييين للغتين العربية والكردية."
من جانبع قال الدكتور فرديريك تيسو القنصل الفرنسي العام ان حكومته تهدف من وراء افتتاح هذه المدارس تعزيز علاقاتها مع العراق واقليم كردستان. وقال لاذاعة العراق الحر:
"الهدف من فتح المردستين تعزيز العلاقات بين الحكومة الفرنسية والعراق واقليم كردستان ولاعطاء الفرصة للطلبة للانفتاح عى العالم الخارجي وهناك انفتاح عراقي على دول العالم وفرنسا ايضا ترغب في اقامة علاقات جيدة مع العراق."
الى ذلك اعتبر طاهر عبدالله نائب محافظ اربيل الذي حضر المراسيم ان افتتاح المادارس الاجنبية في الاقليم دليل على تمتع الاقليم بالامن والاستقرار وقال لاذاعة العراق الحر:
"اعتبرها خطوة عظيمة وجبارة نحو الانفتاح وتطوير للمنهاج الدراسية ويدل على الاستقرار والامن الموجودان في الاقليم ولتحقيق طموحات طلبتنا في تعلم اللغات العالمية وهذا دليل على التطور الايجابي الذي يصل في كردستان."
من جانبها وصفت التدريسية حسيبة عثمان هذه الخطوة بالايجابية وقالت:
"هي تجربة ايجابية اذا تطبق في كردستان بشكل واسع."
وتستعد هاتين المدرستين في البدأ بالدراسة مع العام الدراسي الجديد في اقليم كردستان الذي سيبدأ في شهر ايلول القادم.
XS
SM
MD
LG