روابط للدخول

انحسار مشاركة العديد من الشركات الصناعية في معرض التقنيات المتطورة


افتتح صباح الأحد معرض التقنيات المتطورة المقام على أرض معرض بغداد الدولي للفترة من 21 ولغاية 25 من الشهر الجاري. ذلك المعرض الذي دعيت إليه أكثر من 70 شركة متخصصة في مجال التقنيات النوعية الخاصة بصناعة الأغذية والأدوية وغيرها، كان ينتظر منه أن يفتح مع الجانب العراقي بوابة تقارب علمي مع التكنولوجيا المتطورة، لكنه سجل حضورا خجولا لبعض الشركات، التي بعثت مندوبين عنها للمشاركة في ذلك الملتقى وبأجهزة ومعدات قليلة ومتواضعة.

ذلك الملتقى العلمي والاقتصادي الذي نظم بالتعاون بين محافظة بغداد ووزراة التجارة رافقت ساعاته الاولى بعض السلبيات التي تقدمتها غياب الكهرباء عن بعض صالات واجنحة العرض التي سجلت ضعفا في التخطيط والادارة بحسب ما تحدث به المدير المفوض لاحدى الشركات الاجنبية المختصة باجهزة السيطرة النوعية علي عبد الزهرة.
فيما توجه ممثل شركة الزوراء العامة في وزارة الصناعة سعد محمد فياض بعبارات نقد لسوء البرنامج الدعائي و حملةالترويج الاعلامي التي سبقت اقامة ذلك الملتقى الذي سجل حضورا خجولا.
ويبدو ان سمعة غياب الخدمات التي رافقت الفعاليات المقامة على ارض معرض بغداد الدولي بعد مرحلة التغيير من بين الاسباب التي ادت الى انحسار مشاركة الكثير من الشركات الصناعية والتجارية ورجال الاعمال في المعارض الداخلية والحديث كان للاعلامي محمد عبد الامير.
وخلال مشاركته بفعايات افتتاح ذلك المعرض اوصى محافظ بغداد الدكتور صلاح عبد الرزاق بضرورة رفع مستوى الخدمات داخل صالات واجنحة العرض مؤكدا تخصيصه مولدة كهربائية كبيرة طيلة ايام افتتاح المعرض لحل مشكلة التكييف في بعض القاعات.
اقامة معرض في فصل الصيف تجربة لاتخلو من التحدي وهي تعد الاولى من نوعها بعد عام 2003 بحسب مدير عام المعارض العراقية هاشم محمد حاتم الذي كشف عن وضع خطة لتطوير معرض بغداد الدولي وبتمويل من محافظة بغداد لتي رصدت جزأ من تخصيصات خطة تنمية الاقاليم لدعم ذلك المشروع الذي من المؤمل ان يدخل قريبا حيز لتنفيذ لينتهي كما خطط له عام 2014.
XS
SM
MD
LG